الخبراء : 5 مليارات دولار حجم صادراتنا التكنولوجية في 2019

جريدة الدستور 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة
توقع خبراء تكنولوجيا المعلومات ان تصل حجم صادراتنا التكنولوجية 5 مليارات دولار بحلول عام 2019 مؤكدين علي ان 80 % من صادراتنا جاءت من خدمات التعهيد وخاصة مراكز الاتصال .

قال المهندس شريف القماش مدير شركة تيليبيرفورمانس مصر ان زيارة الرئيس السيسي الي الهند ادي الي جذب أنظار اكبر دولة في خدمات التعهيد في العالم " الهند " الي حجم صناعة التعهيد والكول سنتر في مصر حيث ان هذه الصناعة توفر حوالي 50 الف فرصة عمل جديدة خلال الفترة المقبلة .

واكد القماش ان شركات التعهيد المصرية تنافس علي تصدير الخدمات حيث ان موقع مصر جاذب للاستثمار ونمتلك الكوادر البشرية التي تتحدث بلغات العالم في الشباب المصري .

وتوقع القماش ان تزيد فرص مصر في صادراتنا التكنولوجية بعد الاستقرار السياسي والاقتصادي ومصر سوق واعد وهناك شركات هندية تعتزم الاستثمار في مصر قريبا وهناك مزيد من فرص العمل قد تصل الي 20 الف فرصة خلال الفترة المقبلة.

وقال الدكتور عادل دانش رئيس شركة القري الذكية السابق ورئيس شركة اكسيد ان حجم استثماراتنا من خدمات التعهيد سيتجاوز 2.5 مليار دولار بنهاية هذا العام ويعمل بهذا القطاع 120 الف فرصة عمل حتي الان يتوقع ان تصل الي 5 مليارات دولار بنهاية عام 2019 .

واكد دانش ان جميع الشركات العالمية اتخذت من مصر مكتب رئيسي لتقديم خدمات الدعم الفني والتعهيد والكول سنتر من مصر ومنها شركة فودافون العالمية واورنج واتش بي ودل واي بي ام واي ام سي واتصالات ونمتلك مجموعة شركات مصرية تنافس عالميا ومنها اكسيد وراية كول سنتر وتيليبيرفورمانس وايكو .

وكانت عدة تقارير دولية أكدت اهمية مصر بمنطقة الشرق الاوسط في مجال خدمات الدعم الفني والتعهيد منها تقرير صادر عن مؤسسة "فروست آند سوليفان" العالمية المتخصصة في مجالات الأبحاث والاستشارات والذي أكد علي أن قطاع تعهيد نظم الأعمال المصري استطاع أن يقتنص حوالي 40 ألف فرصة عمل من الهند وذلك بفضل القفزة القوية التي حققها السوق لتصل الي 1.7 مليار دولار في 2016 .
وذكر التقرير -الذي جاء تحت عنوان "الفرص الصاعدة في أسواق تعهيد نظم الأعمال الأفريقية الابتكار يعزز النمو في البلدان الأفريقية الرئيسية" أن هناك أقبالاً متزايداً على خدمات مراكز الاتصال متعددة اللغات في مصر باعتبارها واحدة من أهم قطاعات سوق تعهيد نظم الأعمال، ليبلغ الاعتماد على خدمات تعهيد نظم الأعمال في قطاع الاتصالات ومزودي خدمات الإنترنت حوالي 30% في حين بلغ 22% في قطاع التجزئة والسلع الغذائية والأطعمة السريعة، و15% للقطاع المصرفي، والخدمات المالية، والتأمين.
وركز التقرير على تطور سوق تعهيد خدمات تكنولوجيا المعلومات في مصر وقدرته على المنافسة، في ظل وجود عدد ضخم من العاملين بهذا السوق سواء في الشركات المحلية أو متعددة الجنسيات حيث يعمل به حوالي 90 ألف شخص من بينهم 50 ألف يقومون بالتعهيد الخارجي، وأن الشركات العاملة بهذا السوق تمتلك القدرة على تلبية احتياجات السوق المحلية والأسواق الخارجية مما يمكنها من المساهمة في دفع عجلة الاقتصاد القومي من خلال خلق فرص العمل وجذب الاستثمارات الأجنبية.

من ناحية اخري ذكر تقرير اخر لمعهد الابحاث ارتنر عن ان مصر من أبرز المواقع الرئيسية في مجال خدمات تكنولوجيا المعلومات والاتصالات في أوروبا والشرق الأوسط وافريقيا بالاضافة لتقارير دولية من مؤسسة "جارتنر" الاستشارية العالمية.
كما فازت مصر مؤخرا بجائزة أفضل دولة على مستوى العالم تقدم خدمات التعهيد لعام 2016 الذي تنظمها الجمعية العالمية للتعهيد لأفضل مقصد يقدم تلك الخدمات حيث تقوم الجمعية بتكريم أبرز ممارسات الدول والحكومات والشركات والأفراد .

المصدر : جريدة الدستور

جريدة الدستور

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق