تجديد حبس ربة منزل وزوجها لذبحهما عامل بمصر القديمة

جورنال مصر 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة

أمر قاضي المعارضات بمحكمة جنوب القاهرة، بتجديد حبس ربة منزل وزوجها لاتهامهما بذبح عامل بمنطقة مصر القديمة 15 يوما على ذمة التحقيقات معهما.

 

وكان قسم شرطة مصر القديمة قد تلقى بلاغا بالعثور على شخص متوفى داخل شقة بشارع أهل الراية بالانتقال والفحص وجدت جثة عامل وبها اثار ذبح.. وبسؤال شقيقه قرر بأنه لدى توجه لمسكنه للاطمئنان عليه لعدم تجاوبه على الهاتف المحمول منذ 3 أيام اكتشف وفاته، ولم يتهم أو يشتبه في أحد بارتكاب الحادث .. فقام اللواء أحمد الالفى مدير المباحث الجنائية بالقاهرة بوضع خطة بحث تم التوصل من خلالها إلى أن وراء ارتكاب الواقعة عامل زراعي و ربة منزل تم ضبطهما .

 

واعترفا بارتكاب الواقعة وأقرت الثانية بسابقه ارتباطها بعلاقة غير شرعية مع المجني عليه وحال محاولتها إنهاء تلك العلاقة قام المجني عليه بتهديدها بنشر صور لها مخلة على مواقع التواصل الاجتماعى " فيس بوك " وإجبارها على الاستجابة لرغباته وعندما ضاقت زراعا منه أفضت لزوجها بطبيعة العلاقة حيث اتفقا على التخلص منه ، وتنفيذ لذلك وبناءا على طلب المجني عليه بالحضور لمسكنه تظاهرت بالموافقة.

 

وتوجهت لمسكنه وحال تواجدهما تعدت عليه وضربته على رأسه بآلة حادة كانت بحوزتها وسهلت دخول المتهم الأول لمسكن المجني عليه والذي قام بالاشتباك معه وإحداث إصابته بجرح ذبحي بالرقبة بمساعدة المتهمة الثانية باستخدام " سكين " تحصل عليه من الشقة محل الواقعة ثم استوليا على هاتفه المحمول والصور الخاصة بالمتهمة.

المصدر : جورنال مصر

جورنال مصر

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق