محافظة أسيوط تكرم أسر شهيدي بني فيز والشامية ومنحهم 10 آلاف جنيه

جريدة الدستور 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة
إستقبل المهندس ياسر الدسوقي محافظ أسيوط، أسر اثنين من الشهداء في حادثي كمين المطافي وشمال سيناء الذين طالتهم يد الغدر والإرهاب وأهدي لهم درع المحافظة وأمر بصرف مبلغ 10 آلاف جنيه لكل أسرة.

وأكد المهندس ياسر الدسوقي محافظ أسيوط، اهتمام الدولة بتكريم اسر الشهداء الذين استشهدوا اثناء اداء واجبهم الوطني وتلبية كافة مطالبهم وحرصها على الاستماع اليهم.

وكرم محافظ أسيوط، اسرة الشهيد حسن جمال حسن من قرية بني فيز التابعة لمركز صدفا والذي استشهد في حادث كمين المطافي بحي المساعيد في مدينة العريش ومنح اسرته درع المحافظة و10 الاف جنيه كمساعدة رمزية كما كرم ياسر الدسوقي اسرة الشهد محمود عنتر أحمد مصطفى والذي استشهد بمحافظة شمال سيناء اثر استهداف السيارة التي يستقلها وزملاؤه من قبل عناصر ارهابية والذي ينتمي لقرية الشامية بمركز ساحل سليم وقام بمنحهم درع المحافظة بالاضافة لمبلغ 10 الاف جنيه ايضا.

وقال ياسر الدسوقي، إن التاريخ لا ينسى شهداء الوطن وما قدموه من اجل بلادهم وأن الدولة ستمضي في محاربة الارهاب حتى استئصال كافة جذورة وانها لن تسمح لعناصر ارهابية بزعزعة الاستقرار، مؤكدا حرص المحافظة على تكريم اسر الشهداء ومساعدتهم بكافة السبل الممكنة واوضح انه سيتم اطلاق اسماء الشهداء على مدارس بالقرى التي ينتمون اليها.

وأكد والد الشهيد محمود إيمانه، أن نجله استشهد فداء لمصر وأن روحه ليست غالية على وطنه مطالبا باطلاق اسم ابنه على احد مدارس قرية الشامية بينما طالبت والدة الشهيد حسن جمال بمساعدة شقيق الشهيد في توفير فرصة عمل له ومساعدته للانفاق على الاسرة.

ومن جانبه عبر النائب مديح عمار زناتي عضو مجلس النواب عن دائرة البداري وساحل سليم عن تقديره لجهود المهندس ياسر الدسوقي محافظ أسيوط في تلبية مطالب اسر الشهداء ورعايتهم لافتا الى اهمية الوقوف خلف اسر الشهداء ومساعدتهم بكافة الطرق.

المصدر : جريدة الدستور

جريدة الدستور

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق