أخبار عاجلة
معتز مطر - مع معتز حلقة الاحد 2016/12/4 - الجزء الثاني -
فيديو| في دقيقة.. أبرز أخبار الأحد -
شاهد بالصور احتفالية 100 حلقة على برنامج #بدون_شك -

جراحة نادرة لطفل يولد بدون عضلات البطن وجدار المعدة بمستشفى المنيا - اليوم السابع

جراحة نادرة لطفل يولد بدون عضلات البطن وجدار المعدة بمستشفى المنيا - اليوم السابع
جراحة نادرة لطفل يولد بدون عضلات البطن وجدار المعدة بمستشفى المنيا - اليوم السابع

 50 يوما عذاب لا راحة فيهم كعب داير على المستشفيات قضاها والدا جسار ذلك الطفل الذى لا يتجاوز من العمر أكثر من 50 يوما فقط الذى ولد بدون عضلات البطن وجدار المعدة لأبوين لم يمضِ على زواجهما أكثر من عام العيوب الخلقية التى ولد بها الطفل حولت حياة الأسرة إلى جحيم  حيث ولد الطفل وأمعائه خارج بطنه لعدم وجود عضلات للبطن، وجدار للمعدة يحمى أمعاء الرضيع من التلوث والأمراض إلى يوم إجراء عملية نادرة تحدث لأول مرة بمستشفيات المنيا وهذا ما أكده رئيس قسم جراحة الأطفال بالمنيا الجامعى الدكتور علاء السيد الذى قال إن الطفل كان لا يوجد به عضلات بالبطن ولا جدار للمعهد تحمى الأمعاء والطفل ظل أكثر من 50 يوما وأمعاءه خارج بطنه أى بدون بطن.

فى مركز ملوى جنوب محافظة المنيا، ولد الطفل  "جسار محمود  الشافعى "  والذى يعمل والده بالمملكة العربية السعودية، عاد الوالد إلى بلده ليرى نجله مشوها ويحتاج إلى جراحة عاجلة "اخدها كعب داير" على المستشفيات إلى أن استقر بمستشفى الجامعة لإجراء العملية وتنجح ويعود الطفل من جديد إلى الحياة.

يقول والد الطفل جسار، كنت أعمل فى السعودية بإحدى المزارع ويوم الولادة غادرت السعودية لأجد ابنى مشوها بدون بطن وأمعاءه وأحشاءه خارج جسده ولم أتمالك نفسى، عرضته على الأطباء الذين قرروا العلاج المؤقت له إلا أن خوفى على ولدى جعلنى أذهب به إلى مستشفيات كثيرة بالقاهرة حتى مستشفى أبو الريش للأطفال، ظل فترة يعيش الطفل على العلاج الذى كنت أشتريه من الخارج حتى البلاستر كنت أشتريه على حسابى.

وأضاف: عرضت ابنى على المستشفى الجامعى بعد أن تعبت كثيرا من اللف على المستشفيات  وقرر الأطباء إجراء العملية وزرع جدار للمعدة وإدخال الأمعاء داخل البطن مرة أخرى.

 وقالت والدة الطفل ذهبت مع زوجى إلى القاهرة لإجراء العملية فى أحد المستشفيات إلا أنها رفضت إجراء العملية، وعدنا من جديد إلى مستشفى المنيا الجامعى لإجراء العملية بعد موافقة الأطباء.

ووصف الدكتور علاء السيد رئيس قسم جراحة الأطفال الجراحة بأنها عملية نادرة لأول مرة تجرى داخل المنيا الجامعى لطفل، وتم تركيب شريحتين الأولى لوضع جدار للمعدة لمنع اختلاط الأمعاء بالمعدة، والشريحة الثانية لزرع عضلات للبطن  تحمى الأمعاء  من التداخل بباقى مكونات البطن وإدخال الأمعاء داخل البطن بطريق علمية.

 وأشار إلى أن العملية من الناحية الجراحية قد نجحت بدرجة 100 % لكن الحياة والموت بيد الله عز وجل ولا نستطيع أن نجزم ببقاء الطفل أو موته لكن تم وضعه مرة أخرى داخل الحضانة تحت الجهاز التنفسى لحين تحسن حالته ومتابعتها بشكل دقيق.

 أما الدكتور أشرف عثمان مدير مستشفى المنيا الجامعى قال إن المستشفى أجرت ما يقرب من 12 عملية جراحية نادرة سواء لفصل تواءم أو عمليات للعيون أو القلب والقسطرة أو القلب المفتوح  التى يندر إجراؤها.  

 وقال  إن عملية الطفل جسار عملية غريبة من نوعها لأول مرة يولد طفل بدون عضلات للبطن وجدار للأمعاء والعدة لحماية أمعاء الطفل التى ظلت أكثر من 45 يوما خارج الجسم.

 

المصدر : اليوم السابع

اليوم السابع

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى ارتداء الجوارب أثناء النوم مهم.. وإليك السب