أخبار عاجلة
أوكسفام: سكان اليمن يعيشون خطر جوع كارثي -

لو لسة بتجرب.. تعرف على رحلة أول سيجارة داخلك والأضرار الناتجة عنها - اليوم السابع

لو لسة بتجرب.. تعرف على رحلة أول سيجارة داخلك والأضرار الناتجة عنها - اليوم السابع
لو لسة بتجرب.. تعرف على رحلة أول سيجارة داخلك والأضرار الناتجة عنها - اليوم السابع

التدخين من العادات السلبية التى تحاول بعض المؤسسات الطبية مواجهتها بكل الطرق حول العالم لتجنب الشعوب الآثار المترتبة عليها، وفى مصر أصبحت السيجارة تبدأ بفكرة التجربة للمراهقين فى أعمار صغيرة لمجرد تقليد الكبار فيما يفعله.

 

ويقدم الدكتور "وائل صفوت" رئيس اللجنة الدولية للجمعية الأمريكية لعلاج التدخين، رحلة أول سيجارة داخل الجسم والأضرار الناتجة عنها، ويقول: "التدخين المقصود به هو الشيشة أو السيجارة، فمع أو نفس من أحدهم تنتقل ما يزيد عن 4000 مادة سامة داخل الجسم بالإضافة إلى المواد المضافة كالنكهات او الفحم والجلسرين فى الشيشة، وتبدأ الرحلة من الفم حيث يقوم أول نفس بإحداث التهاب فى اللثة والأسنان ثم ينتقل إلى البلعوم وهو ما يؤدى إلى الكحة الشديدة مع التهاب مزمن فى الحنجرة".

 

وتابع: "يتنقل أول نفس إلى إلى الرئة ليصاب الفرد بكحة شديدة تحدث بسبب حرق الأغشية التى تبطن الرئة وتم تغطيتها بالقطران والمواد السامة التى تحتوى عليها السيجارة وتحول كل خلية من خلايا الرئة إلى اللون الأسود، وعلى الفور ينتقل الدخان إلى شرايين الجسم بالإضافة إلى القلب والمخ ليحرقها وتضيق وتزداد ضربات القلب ومنها إلى زيادة فرص حدوث الجلطات.

 

وأضاف "صفوت" قائلا: "خلال 11 ثانية من تناول أول نفس سيجارة أو شيشة يدخل النيكوتين فى خلايا المخ ليصطدم بها ويحدث نوع من أنواع الاسترخاء مع إفراز مادة الدوبامين التى تسبب السعادة وهى المادة التى تربط المدخن بالسيجارة، ولكن فى نفس الوقت تتأثر خلايا المخ سريعا فور وصول المواد السامة إليها، ويمكن أن يقوم جسم الإنسان بإفراز نفس المادة عند تناول وجبة ذات مذاق حلو أو يتعرض لأى موقف يسعده، وعلى الجانب الجنسى التدخين يؤثر على خصوبة الرجل لعدم وجود الدم الكافى للحيوانات المنوية فيحدث ضعف فى الانتصاب نتيجة ضعف شرايين العضو الذكرى". 

 

أما بالنسبة لتأثير أول نفس سيجارة على الفتيات، يوضح الدكتور "صفوت" قائلا: "تتأثر السيدات بكل الآثار الجانبية السابقة بالإضافة إلى إضعاف بشرتها وشعرها وأظافرها فضلا عن اضرابات فى علمية التبويض، واحتمال تشوه للأجنه فى حالة تناولها للسيجارة أثناء الحمل أو تناول أحد بجوارها واستنشاقها للمواد السامة التى تحتوى عليها السيجارة، بالإضافة إلى ولادة طفل يعانى من صعوبات التعلم وقلة النمو العقلى له.

 

وتابع :"رحلة السيجارة ليست لها أى فائدة ، وبعد 24 ساعة من التوقف عن التدخين تبدأ هذه الأعراض من الانسحاب ليعود الانسان طبيعى ويعاد إنتاج الخلايا مرة أخرى". 

 


المصدر : اليوم السابع

اليوم السابع

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى ارتداء الجوارب أثناء النوم مهم.. وإليك السب