أخبار عاجلة
تراجع طفيف للنفط متأثراً بإنتاج مناطق التصدير -
تفجير معهد أزهري جنوب الشيخ زويد دون وقوع إصابات -

اخبار السعودية - شاهد.. حفريات أشبه بـ"الخنادق" تُحاصر مدرستين وتُهدد بابتلاع طلابهما بالطائف

​المعلمون وأولياء الأمور: لماذا لم تُنفذ خلال الإجازة الصيفية؟!

شاهد.. حفريات أشبه بـ

حاصرت حفريات عميقة أشبه بالخنادق، ضمن مشروع لتقوية التيار الكهربائي، اثنين من المباني التعليمية، ما يشكل خطراً بالغاً على حياة الطلاب، حيث يزيد عمقها عن المتر والنصف، في ظل الخوف من سقوط للطُلاب بداخلها، بخلاف أسلاك التمديدات المكشوفة والناتجة عن الأعمدة الكهربائية بالشارع.
 
وتُحيط بمبنى مدرسة ابن الأثير المتوسطة، ومتوسطة الإمام نافع لتحفيظ القرآن الكريم بحي القمرية في الطائف، والتي يدرس بها قرابة 1500 طالب، حفريات عميقة لتقوية الكهرباء، أشبه بالخنادق، وتتربص بطلاب المدرستين وتهدد بابتلاعهم.
 
ويعاني الطلاب والمعلمون، وكذلك أولياء الأمور في الوصول للمدرستين، ودخولهما، فيما تُشكل أسلاك الكهرباء المتدلية من أسفل العمود خطورة بالغة على حياة الأطفال.
 
وتساءل المعلمون وأولياء أمور الطلاب: "لماذا لم يُنفذ المشروع خلال فترة الصيف حيث كانت إجازة الطلاب والمعلمين واختارت الشركة تنفيذه مع بدء الدراسة؟ ولماذا هذا التوقيت تحديداً، والذي أحدث ربكة في الحركة المرورية؟ وأين الجهة المشرفة على ذلك المشروع والتي لم تُراعِ ذلك التوقيت بالتنفيذ؟، فبدلاً من تنفيذه خلال الإجازة، نُفذَ مع بدء العام الدراسي، ولا زال قيد التنفيذ! بخلاف أن تلك الحفريات غير مؤمنة ومسورة من أطرافها بحواجز لمنع السقوط فيها، خصوصاً من الأطفال!".

شاهد.. حفريات أشبه بـ

شاهد.. حفريات أشبه بـ

شاهد.. حفريات أشبه بـ

شاهد.. حفريات أشبه بـ

شاهد.. حفريات أشبه بـ"الخنادق" تُحاصر مدرستين وتُهدد بابتلاع طلابهما بالطائف

فهد العتيبي سبق 2016-10-03

حاصرت حفريات عميقة أشبه بالخنادق، ضمن مشروع لتقوية التيار الكهربائي، اثنين من المباني التعليمية، ما يشكل خطراً بالغاً على حياة الطلاب، حيث يزيد عمقها عن المتر والنصف، في ظل الخوف من سقوط للطُلاب بداخلها، بخلاف أسلاك التمديدات المكشوفة والناتجة عن الأعمدة الكهربائية بالشارع.
 
وتُحيط بمبنى مدرسة ابن الأثير المتوسطة، ومتوسطة الإمام نافع لتحفيظ القرآن الكريم بحي القمرية في الطائف، والتي يدرس بها قرابة 1500 طالب، حفريات عميقة لتقوية الكهرباء، أشبه بالخنادق، وتتربص بطلاب المدرستين وتهدد بابتلاعهم.
 
ويعاني الطلاب والمعلمون، وكذلك أولياء الأمور في الوصول للمدرستين، ودخولهما، فيما تُشكل أسلاك الكهرباء المتدلية من أسفل العمود خطورة بالغة على حياة الأطفال.
 
وتساءل المعلمون وأولياء أمور الطلاب: "لماذا لم يُنفذ المشروع خلال فترة الصيف حيث كانت إجازة الطلاب والمعلمين واختارت الشركة تنفيذه مع بدء الدراسة؟ ولماذا هذا التوقيت تحديداً، والذي أحدث ربكة في الحركة المرورية؟ وأين الجهة المشرفة على ذلك المشروع والتي لم تُراعِ ذلك التوقيت بالتنفيذ؟، فبدلاً من تنفيذه خلال الإجازة، نُفذَ مع بدء العام الدراسي، ولا زال قيد التنفيذ! بخلاف أن تلك الحفريات غير مؤمنة ومسورة من أطرافها بحواجز لمنع السقوط فيها، خصوصاً من الأطفال!".

03 أكتوبر 2016 - 2 محرّم 1438

08:16 PM


​المعلمون وأولياء الأمور: لماذا لم تُنفذ خلال الإجازة الصيفية؟!

شاهد.. حفريات أشبه بـ"الخنادق" تُحاصر مدرستين وتُهدد بابتلاع طلابهما بالطائف

A A A

حاصرت حفريات عميقة أشبه بالخنادق، ضمن مشروع لتقوية التيار الكهربائي، اثنين من المباني التعليمية، ما يشكل خطراً بالغاً على حياة الطلاب، حيث يزيد عمقها عن المتر والنصف، في ظل الخوف من سقوط للطُلاب بداخلها، بخلاف أسلاك التمديدات المكشوفة والناتجة عن الأعمدة الكهربائية بالشارع.
 
وتُحيط بمبنى مدرسة ابن الأثير المتوسطة، ومتوسطة الإمام نافع لتحفيظ القرآن الكريم بحي القمرية في الطائف، والتي يدرس بها قرابة 1500 طالب، حفريات عميقة لتقوية الكهرباء، أشبه بالخنادق، وتتربص بطلاب المدرستين وتهدد بابتلاعهم.
 
ويعاني الطلاب والمعلمون، وكذلك أولياء الأمور في الوصول للمدرستين، ودخولهما، فيما تُشكل أسلاك الكهرباء المتدلية من أسفل العمود خطورة بالغة على حياة الأطفال.
 
وتساءل المعلمون وأولياء أمور الطلاب: "لماذا لم يُنفذ المشروع خلال فترة الصيف حيث كانت إجازة الطلاب والمعلمين واختارت الشركة تنفيذه مع بدء الدراسة؟ ولماذا هذا التوقيت تحديداً، والذي أحدث ربكة في الحركة المرورية؟ وأين الجهة المشرفة على ذلك المشروع والتي لم تُراعِ ذلك التوقيت بالتنفيذ؟، فبدلاً من تنفيذه خلال الإجازة، نُفذَ مع بدء العام الدراسي، ولا زال قيد التنفيذ! بخلاف أن تلك الحفريات غير مؤمنة ومسورة من أطرافها بحواجز لمنع السقوط فيها، خصوصاً من الأطفال!".

المصدر : صحيفة سبق الالكترونية sabq.org صحيفة سعودية تأسست عام 2007م وحاصلة على ترخيص رسمي من وزارة الثقافة والإعلام. تعمل في مجال الإعلام الإلكتروني، وتُقَدّم أبرز الأخبار والتغطيات الصحفية على مدار الساعة؛ وفق طرح موضوعي مهني، وتنفرد بمتابعات، وحوارات، وتقارير احترافية، تتناول أهم الأحداث المحلية بشكل خاص والعربية والدولية بشكل عام.

صحيفة سبق الإلكترونية

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق مغردون عن #خليه_التجسس_الايرانيه : جزاء خونة الأوطان
التالى إحباط محاولة سرقة مخفر للشرطة تحت الإنشاء غرب رفحاء