أخبار عاجلة
السنغال تدعو لاجتماع مجلس الأمن بشأن جامبيا -

اخبار السعودية - "لجنة الصداقة" بالشورى تستقبل نائب رئيس البرلمان النيجيري وتبحث علاقات البلدين

اخبار السعودية - "لجنة الصداقة" بالشورى تستقبل نائب رئيس البرلمان النيجيري وتبحث علاقات البلدين
اخبار السعودية - "لجنة الصداقة" بالشورى تستقبل نائب رئيس البرلمان النيجيري وتبحث علاقات البلدين

"لاسون" ثمّن جهود المملكة في خدمة ضيوف الرحمن خلال الحج

 عقدت لجنة الصداقة البرلمانية السعودية النيجيرية في مجلس الشورى برئاسة عضو المجلس رئيس اللجنة الأمير الدكتور خالد بن عبدالله آل سعود، اجتماعاً أمس مع نائب رئيس البرلمان في جمهورية نيجيريا يوسف سليمون لاسون، والوفد المرافق له الذي يضم أعضاء لجنة الصداقة النيجيرية السعودية في البرلمان النيجيري، في إطار الزيارة التي يقوم بها الوفد البرلماني النيجيري للمملكة.

وفي مستهلّ اللقاء رحّب عضو المجلس رئيس اللجنة الأمير خالد بن عبدالله آل سعود بنائب رئيس مجلس النواب بجمهورية نيجيريا والوفد المرافق له، مشيداً بمستوى التطور في العلاقات الثنائية بين المملكة ونيجيريا في شتى المجالات الاقتصادية والبرلمانية.

ونوّه الأمير خالد آل سعود في كلمته خلال الاجتماع بما تتميز به العلاقات السعودية النيجيرية، معرباً عن أمنياته باستمرار تبادل الزيارات بين لجنتي الصداقة البرلمانية في مجلس الشورى والبرلمان النيجيري؛ لما لهما من دور في دعم وتطوير العلاقات الثنائية، واستكشاف آفاق أوسع لعلاقات التعاون بما يخدم مصالح البلدين وشعبيهما الصديقين.

من جانبه أعرب نائب رئيس مجلس النواب النيجيري باسمه وباسم الوفد عن سعادته بزيارة المملكة ومجلس الشورى والالتقاء بأعضاء المجلس، منوهاً بالعلاقات الثنائية بين نيجيريا والمملكة، وداعياً إلى المزيد من التعاون في جميع المجالات، خاصة على المستوى البرلماني من خلال تبادل الزيارات بين مجلس الشورى والبرلمان النيجيري.

ولفت "لاسون" إلى الجهود الكبيرة التي تبذلها المملكة العربية السعودية بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز -حفظه الله- لخدمة ضيوف بيت الله الحرام والاستعدادات الكبيرة التي تبذلها لمواسم الحج كعادتها في كل عام؛ حتى يؤدي الحجاج مناسكهم بكل يسر وسهولة.

كما رفع باسمه وباسم الوفد المرافق التهنئة لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، ولولي عهده الأمين، ولولي ولي العهد، بمناسبة النجاح الباهر الذي تحقق في موسم الحج الماضي.

وأكد "لاسون" أهمية دعم جسور التواصل بين البلدين، مشيراً إلى أن زيارة وفد لجنة الصداقة البرلمانية النيجيرية السعودية إلى المملكة تهدف إلى بحث تعزيز العلاقات الاقتصادية والتعليمية بين البلدين.

وأكد الجانبان خلال الاجتماع عمق العلاقات بين البلدين، معربين عن الأمل في دعم هذه العلاقات وزيادة حجم التبادل التجاري والاقتصادي وتعزيز أواصر التعاون في الجوانب العلمية والثقافية والسياسية.

من جهة أخرى حضر نائب رئيس البرلمان النيجيري والوفد المرافق له جانباً من الجلسة التي عقدها مجلس الشورى أمس، كما حضر نائب رئيس البرلمان النيجيري والوفد المرافق له مأدبة العشاء التي أقامها عضو مجلس الشورى رئيس لجنة الصداقة البرلمانية السعودية النيجيرية بالمجلس سمو الأمير خالد بن عبدالله آل سعود؛ تكريماً له وأعضاء الوفد المرافق، بحضور عدد من أعضاء المجلس وأعضاء اللجنة.

"لجنة الصداقة" بالشورى تستقبل نائب رئيس البرلمان النيجيري وتبحث علاقات البلدين

صحيفة سبق الإلكترونية سبق 2016-10-04

 عقدت لجنة الصداقة البرلمانية السعودية النيجيرية في مجلس الشورى برئاسة عضو المجلس رئيس اللجنة الأمير الدكتور خالد بن عبدالله آل سعود، اجتماعاً أمس مع نائب رئيس البرلمان في جمهورية نيجيريا يوسف سليمون لاسون، والوفد المرافق له الذي يضم أعضاء لجنة الصداقة النيجيرية السعودية في البرلمان النيجيري، في إطار الزيارة التي يقوم بها الوفد البرلماني النيجيري للمملكة.

وفي مستهلّ اللقاء رحّب عضو المجلس رئيس اللجنة الأمير خالد بن عبدالله آل سعود بنائب رئيس مجلس النواب بجمهورية نيجيريا والوفد المرافق له، مشيداً بمستوى التطور في العلاقات الثنائية بين المملكة ونيجيريا في شتى المجالات الاقتصادية والبرلمانية.

ونوّه الأمير خالد آل سعود في كلمته خلال الاجتماع بما تتميز به العلاقات السعودية النيجيرية، معرباً عن أمنياته باستمرار تبادل الزيارات بين لجنتي الصداقة البرلمانية في مجلس الشورى والبرلمان النيجيري؛ لما لهما من دور في دعم وتطوير العلاقات الثنائية، واستكشاف آفاق أوسع لعلاقات التعاون بما يخدم مصالح البلدين وشعبيهما الصديقين.

من جانبه أعرب نائب رئيس مجلس النواب النيجيري باسمه وباسم الوفد عن سعادته بزيارة المملكة ومجلس الشورى والالتقاء بأعضاء المجلس، منوهاً بالعلاقات الثنائية بين نيجيريا والمملكة، وداعياً إلى المزيد من التعاون في جميع المجالات، خاصة على المستوى البرلماني من خلال تبادل الزيارات بين مجلس الشورى والبرلمان النيجيري.

ولفت "لاسون" إلى الجهود الكبيرة التي تبذلها المملكة العربية السعودية بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز -حفظه الله- لخدمة ضيوف بيت الله الحرام والاستعدادات الكبيرة التي تبذلها لمواسم الحج كعادتها في كل عام؛ حتى يؤدي الحجاج مناسكهم بكل يسر وسهولة.

كما رفع باسمه وباسم الوفد المرافق التهنئة لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، ولولي عهده الأمين، ولولي ولي العهد، بمناسبة النجاح الباهر الذي تحقق في موسم الحج الماضي.

وأكد "لاسون" أهمية دعم جسور التواصل بين البلدين، مشيراً إلى أن زيارة وفد لجنة الصداقة البرلمانية النيجيرية السعودية إلى المملكة تهدف إلى بحث تعزيز العلاقات الاقتصادية والتعليمية بين البلدين.

وأكد الجانبان خلال الاجتماع عمق العلاقات بين البلدين، معربين عن الأمل في دعم هذه العلاقات وزيادة حجم التبادل التجاري والاقتصادي وتعزيز أواصر التعاون في الجوانب العلمية والثقافية والسياسية.

من جهة أخرى حضر نائب رئيس البرلمان النيجيري والوفد المرافق له جانباً من الجلسة التي عقدها مجلس الشورى أمس، كما حضر نائب رئيس البرلمان النيجيري والوفد المرافق له مأدبة العشاء التي أقامها عضو مجلس الشورى رئيس لجنة الصداقة البرلمانية السعودية النيجيرية بالمجلس سمو الأمير خالد بن عبدالله آل سعود؛ تكريماً له وأعضاء الوفد المرافق، بحضور عدد من أعضاء المجلس وأعضاء اللجنة.

04 أكتوبر 2016 - 3 محرّم 1438

12:03 PM


"لاسون" ثمّن جهود المملكة في خدمة ضيوف الرحمن خلال الحج

"لجنة الصداقة" بالشورى تستقبل نائب رئيس البرلمان النيجيري وتبحث علاقات البلدين

A A A

 عقدت لجنة الصداقة البرلمانية السعودية النيجيرية في مجلس الشورى برئاسة عضو المجلس رئيس اللجنة الأمير الدكتور خالد بن عبدالله آل سعود، اجتماعاً أمس مع نائب رئيس البرلمان في جمهورية نيجيريا يوسف سليمون لاسون، والوفد المرافق له الذي يضم أعضاء لجنة الصداقة النيجيرية السعودية في البرلمان النيجيري، في إطار الزيارة التي يقوم بها الوفد البرلماني النيجيري للمملكة.

وفي مستهلّ اللقاء رحّب عضو المجلس رئيس اللجنة الأمير خالد بن عبدالله آل سعود بنائب رئيس مجلس النواب بجمهورية نيجيريا والوفد المرافق له، مشيداً بمستوى التطور في العلاقات الثنائية بين المملكة ونيجيريا في شتى المجالات الاقتصادية والبرلمانية.

ونوّه الأمير خالد آل سعود في كلمته خلال الاجتماع بما تتميز به العلاقات السعودية النيجيرية، معرباً عن أمنياته باستمرار تبادل الزيارات بين لجنتي الصداقة البرلمانية في مجلس الشورى والبرلمان النيجيري؛ لما لهما من دور في دعم وتطوير العلاقات الثنائية، واستكشاف آفاق أوسع لعلاقات التعاون بما يخدم مصالح البلدين وشعبيهما الصديقين.

من جانبه أعرب نائب رئيس مجلس النواب النيجيري باسمه وباسم الوفد عن سعادته بزيارة المملكة ومجلس الشورى والالتقاء بأعضاء المجلس، منوهاً بالعلاقات الثنائية بين نيجيريا والمملكة، وداعياً إلى المزيد من التعاون في جميع المجالات، خاصة على المستوى البرلماني من خلال تبادل الزيارات بين مجلس الشورى والبرلمان النيجيري.

ولفت "لاسون" إلى الجهود الكبيرة التي تبذلها المملكة العربية السعودية بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز -حفظه الله- لخدمة ضيوف بيت الله الحرام والاستعدادات الكبيرة التي تبذلها لمواسم الحج كعادتها في كل عام؛ حتى يؤدي الحجاج مناسكهم بكل يسر وسهولة.

كما رفع باسمه وباسم الوفد المرافق التهنئة لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، ولولي عهده الأمين، ولولي ولي العهد، بمناسبة النجاح الباهر الذي تحقق في موسم الحج الماضي.

وأكد "لاسون" أهمية دعم جسور التواصل بين البلدين، مشيراً إلى أن زيارة وفد لجنة الصداقة البرلمانية النيجيرية السعودية إلى المملكة تهدف إلى بحث تعزيز العلاقات الاقتصادية والتعليمية بين البلدين.

وأكد الجانبان خلال الاجتماع عمق العلاقات بين البلدين، معربين عن الأمل في دعم هذه العلاقات وزيادة حجم التبادل التجاري والاقتصادي وتعزيز أواصر التعاون في الجوانب العلمية والثقافية والسياسية.

من جهة أخرى حضر نائب رئيس البرلمان النيجيري والوفد المرافق له جانباً من الجلسة التي عقدها مجلس الشورى أمس، كما حضر نائب رئيس البرلمان النيجيري والوفد المرافق له مأدبة العشاء التي أقامها عضو مجلس الشورى رئيس لجنة الصداقة البرلمانية السعودية النيجيرية بالمجلس سمو الأمير خالد بن عبدالله آل سعود؛ تكريماً له وأعضاء الوفد المرافق، بحضور عدد من أعضاء المجلس وأعضاء اللجنة.

المصدر : صحيفة سبق الالكترونية sabq.org صحيفة سعودية تأسست عام 2007م وحاصلة على ترخيص رسمي من وزارة الثقافة والإعلام. تعمل في مجال الإعلام الإلكتروني، وتُقَدّم أبرز الأخبار والتغطيات الصحفية على مدار الساعة؛ وفق طرح موضوعي مهني، وتنفرد بمتابعات، وحوارات، وتقارير احترافية، تتناول أهم الأحداث المحلية بشكل خاص والعربية والدولية بشكل عام.

صحيفة سبق الإلكترونية

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى إحباط محاولة سرقة مخفر للشرطة تحت الإنشاء غرب رفحاء