أخبار عاجلة
«ترامب»: رئيسة تايوان اتصلت بي هاتفيًا -
لن تتخيل ما الذي يخفف آلام الأطراف المبتورة! -

اخبار السعودية اليوم - المملكة تنفق على «الاتصالات وتقنية المعلومات» 111 مليار ريال في 2014

اخبار السعودية اليوم - المملكة تنفق على «الاتصالات وتقنية المعلومات» 111 مليار ريال في 2014
اخبار السعودية اليوم - المملكة تنفق على «الاتصالات وتقنية المعلومات» 111 مليار ريال في 2014

بلغت تكاليف إنفاق المملكة العربية السعودية على قطاع الاتصالات وتقنية المعلومات نحو ١١١.٩٨ مليار ريال في عام ٢٠١٤م مقارنة بـ ٩٤ مليار ريال في عام ٢٠١٢م، متخطية بذلك إنفاق دول الخليج مجتمعة في عام ٢٠١٤م.

جاء ذلك على لسان د. أنس الفارس نائب رئيس مدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية أثناء افتتاحه اليوم الأحد، أعمال المؤتمر السعودي الدولي الرابع لتقنية المعلومات «KACSTIT 2016» تحت عنوان "تحليل البيانات الضخمة"، الذي تنظمه المدينة، تحت رعاية خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود حفظه الله.

وقال الفارس إن هناك فرص كبيرة لزيادة حجم هذا الإنفاق ضمن برنامج التحول الرقمي في إطار رؤية المملكة 2030، وهو ما سيعزز مكانة المملكة في التربع على عرش أسواق الاتصالات وتقنية المعلومات، على مستوى الخليج العربي والشرق الأوسط، مشيراً إلى أن اختيار موضوع تحليل البيانات لهذا المؤتمر لما لمجال تقنية المعلومات من أهمية في مجالات الاستثمار على مستوى العالم, كما يواكب رؤية المملكة ٢٠٣٠ وتوجهات البحث والتطوير العالمية.

وأكد الفارس أن مدينة الملك عبد العزيز والعلوم والتقنية وضعت مجال الاتصالات وتقنية المعلومات نصب عينيها وأحد أبرز أولوياتها، لذا أنشئت معهد بحوث الاتصالات وتقنية المعلومات للاستثمار صناعة تقنيات الاتصالات والمعلومات الذي يضم خمسة مراكز وطنية هي: المركز الوطني لتقنية الحاسب والرياضيات التطبيقية، والمركز الوطني لتقنية الإلكترونيات والضوئيات، والمركز الوطني لتقنية الروبوتات والأنظمة الذكية، والمركز الوطني لتقنية المستشعرات والأنظمة الدفاعية، والمركز الوطني لتقنية أمن المعلومات.

وتابع الفارس أنه تم كذلك إنشاء برنامج بادر لحاضنات التقنية، ومراكز تميز مشتركة مع كبرى الجامعات والشركات العالمية التي تخدم بشكل كبير تطوير أبحاث الاتصالات وتقنية المعلومات، مضيفا أن المدينة وضعت ونفذت عدداً من الخطط الاستراتيجية التي تسهم في تنمية الموارد البشرية المتخصصة والبُنى التحتية للتطوير والتصنيع، وتحفيز الاستثمار في هذا المجال بالشراكة مع الجامعات ومراكز الأبحاث، والقطاع الحكومي والخاص.

بدوره بين رئيس اللجنة العلمية للمؤتمر د. فارس القنيعير أن أهمية البيانات في عصرنا الحالي تكمن في دخولها في جميع المجالات والأغراض، موضحاً أن التحديات القائمة على معالجة البيانات الضخمة تكمن في إنشاء البنى التحتية لتخزين ونقل البيانات ومعالجتها.

كما استعرض القنيعير أهم المجالات التي تدخل فيها معالجة واستخدام البيانات، مبيناً أدوار المدينة في هذا المجال بدءاً من إنشاء المراكز المتخصصة.

ويهدف المؤتمر إلى إيجاد بيئة لتبادل النقاشات العلمية، وتعزيز فرص التعاون في مجال تحليل البيانات الضخمة التي تفيد كافة المختصين باختلاف درجاتهم العلمية، كما يسعى المؤتمر إلى توجيه أنظار المستثمرين ورجال الأعمال نحو الاستثمار في مجال تحليل البيانات الضخمة والتقنيات المرتبطة بها.

المصدر : جريدة الرياض www.alriyadh.com

جريدة الرياض

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق صور.. الطريفي يتحدث عن رؤية 2030 في جمعية الثقافة والفنون بالدمام
التالى إحباط محاولة سرقة مخفر للشرطة تحت الإنشاء غرب رفحاء