أخبار عاجلة
الإسماعيلى يتعادل مع وداى دجلة بهدف لكل منهما -
وزير الصحة: 2017 عام التأمين الصحي الشامل -

اخبار السعودية اليوم - رجوي: نظام طهران يقتات على داعش وعلى العالم التحرك ضد جرائمه

اخبار السعودية اليوم - رجوي: نظام طهران يقتات على داعش وعلى العالم التحرك ضد جرائمه
اخبار السعودية اليوم - رجوي: نظام طهران يقتات على داعش وعلى العالم التحرك ضد جرائمه

وصفت السيدة مريم رجوي رئيسة المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية، بأن السياسة الأميركية خلال الـ 16 عاماً الماضية كانت كارثية للشعب الإيراني والمنطقة، وقدمت أكبر المساعدات لنظام ولاية الفقيه.

وقالت أول أمس في قاعة موتواليته بباريس خلال مؤتمر يحمل تحت شعار "الدعوة إلى العدالة .. محاكمة مرتكبي الجريمة ضد الإنسانية في إيران وسورية" بمشاركة عدد من الشخصيات السياسية والحقوقية البارزين في فرنسا وأوروبا وممثلين عن دول المنطقة، وكذلك عدد من المسؤولين في المعارضة السورية، إضافة إلى أعداد كبيرة من الجالية الإيرانية، "مع بدء الإدارة الجديدة عملها يتوقع الشعب الإيراني والمقاومة الإيرانية وشعوب المنطقة أن تتم مراجعة في سياسات الولايات المتحدة"، وأضافت: "بأن الأزمة الحالية التي تمر بالمنطقة، تؤكد أنه لابد أن يوضع حد قطعي للحرب، وأن انعدام الأمن وبالتحديد قضية داعش مرهونة بوقف تدخلات النظام الإيراني في المنطقة وعلى الخصوص في سورية، وأي تعاون مع الملالي لمواجهة داعش هو عمل كارثي، فهذا العمل يعزز النظام الإيراني وإرهابه ويغذي داعش سياسياً واجتماعياً، ولو أن خامنئي يحاول من خلال إطلاق ترهات أن يُبرر استمرار هذا الاحتلال وسفك الدماء في سورية بحجة الدفاع عن الحرم ولكن خاب ظنه، كذلك فإن الشعب الإيراني يشمئز من هذه الحرب القذرة ويقف بجانب الشعب السوري الأبي والشجاع".

وأكدت رجوي أن الدول الكبرى الست التي فاوضت إيران في ملفها النووي قدمت تنازلات غير مبررة لطهران، وتجاهلوا عدم تطبيقها لقرارات مجلس الأمن، وشددت أن هذا التوافق كان فرصة للنظام لتجاوز أزماته وأعطى نتائج عكسية، حيث ما زال الجوع والفقر يثقل كاهل المواطنين أكثر من ذي قبل، وفي الوقت نفسه برزت تصفية الحسابات بين زمر النظام الداخلية بحيث لم يعد الملالي قادرين مثل العهد الماضي على فرض السيطرة الكاملة على زمرهم الداخلية وعلى الاحتجاجات الاجتماعية التي ضيقت السبل على الملالي.

وأشارت الى هذه التصفيات قد تعبّد الطريق أمام الشعب والمقاومة الإيرانية لتغيير النظام وتحقيق جمهورية قائمة على التعدد.

وذكرت رجوي أنها توقعت وشعوب المنطقة أن تتوقف سياسة منح التنازلات والامتيازات لنظام ولي الفقيه، وأن لا يستمر بعد الآن السكوت والخمول تجاه جرائم هذا النظام في إيران والمنطقة، بل بدلا منه يتم احترام نضال الشعب الإيراني لنيل الحرية وإرادة شعوب المنطقة.

يذكر أن المؤتمر شارك فيه عدد من الجنسيات الفرنسية والكولومبية والقاضي في المحكمة الجنائية الدولي في يوغسلافيا السابقة والمحكمة الجنائية الدولية حتى عام 2003، وعمدة منطقة باريس الخامسة، وتحدث عدد من المعارضين السوريين عن حلب وما تتعرض له من قصف وحرق من قبل النظام المجرم نظام بشار الأسد الذي يحظى بدعم كبير من روسيا ومليشيات إيران، كما عرض في المؤتمر عدد من السجناء السياسيين المحررين من نظام ولاية الفقيه ممن غادروا إيران في الفترة الأخيرة تجاربهم ومشاهداتهم عن القمع الشامل في عموم إيران، وأقيم معرض صور لـ30 ألف سجين سياسي قضوا في مجزرة عام 1988.

رجوي خلال حديثها أمام المؤتمر

المصدر : جريدة الرياض www.alriyadh.com

جريدة الرياض

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق اخبار السعودية اليوم - "الانضباط" توقف رئيس الشعلة ست مباريات وتغرمه 15 ألف ريال
التالى إحباط محاولة سرقة مخفر للشرطة تحت الإنشاء غرب رفحاء