عندما يتحدث نجم بايرن ميونيخ فيليب لام عن اعتزال مبكر!

وكالة أنباء أونا 0 تعليق 1 ارسل لصديق نسخة للطباعة

f0abeef787.jpgقبل أشهر كان نجم دفاع بايرن ميونيخ، فيليب لام قد نفى بشكل قطعي نيته في تمديد عقده مع النادي إلى ما بعد موسم 2018. اليوم صرح النجم على موقع ألماني أنه لا يستبعد اعتزال اللعب نهائيا في نهاية الموسم الجاري. فماذا يعني ذلك؟يعد بطل العالم الألماني، فيليب لام، من بين أقوى عناصر الدفاع في عالم كرة القدم على الإطلاق وليس فقط في أوروبا، وذلك رغم تقدمه في السن. فاللاعب الذي سيحتفل يوم الجمعة القادم (11 نوفمبر/ تشرين الثاني 2016) بعيد ميلاده 33، لا زال من كبار الفاعلين مع فريقه ناديه الألماني بايرن ميونيخ، حيث بدأ مسيرته الرائعة في صيف عام 1998 حين انضم إلى فريق الناشئين.

ورغم أن قائد المنتخب الألماني المعتزل، مددّ عقده مع البافاري إلى غاية نهاية موسم 2018، إلا أنه لم يستبعد في حوار أدلى به لموقع شبورت بيلد الألماني، إنهاء مسيرته الرياضية رسميا بنهاية الموسم الجاري، وذلك بعد اعتزاله اللعب على الصعيد الدولي عقب تتويج ألمانيا بطلة للعالم في مونديال البرازيل 2014. ووصف النجم لام هذا الاحتمال بفرضية غير مستبعدة وأضاف "لقد قلت قبل تسعة أشهر، أنه من الوارد جدا أن يحدث ذلك".

هذه التصريحات فهمت على أنها إشارة غزل يبعثها الابن البار لناديه من أجل التحضير لذهابه المبكر، موضحا أنه قد يتجه إلى عالم الأعمال، من خلفية استثماراته منذ فترة في أربع شركات كبرى.

لكنه نجم بايرن ذكر أيضا أن"سبعة أشهر تفصلنا عن نهاية الموسم وفيها يمكن أن يحدث العديد من الأمور"، مضيفا أن مستقبله في الملاعب لا يركز على الألقاب التي يحرزها مع فريقه وإنما على قدرته البدنية والاستمرارية، وهو ما عبّر عنه عندما قال: "لن أعتمد في تحديد مستقبلي على لعبة الألقاب ولكنني أستمع إلى نداء جسدي في اتخاذ القرار".

تصريح لام الأخير يؤكد توقعات سابقة أشارت إلى اقتراب رحيل هذا اللاعب الفريد الذي وصفه مدرب بايرن السابق بيب غوارديولا بأنه "أذكى لاعب تعامل معه في حياته المهنية"، ولعل عدم الارتياح الذي بدأ يظهر على اللاعب بعد تولي المدرب الإيطالي كارلو أنشيلوتي زمام الأمور بميونيخ ساهمت أيضا في تعجيل مساره. غير أن السؤال المطروح يدور حول مدى قابلية النادي للاستجابة إلى رغبة لام في حال تعبيره عنها فعلا.

حسب المتابعين للشأن البافاري، فإن لام، حتى وإن قررّ ذلك، فلن يكون مستقبله خارج إطار ناديه، حيث من المحتمل جدا أن ينتقل اللاعب الألماني إلى صفوف الإدارة وتحديدا في منصب مدير الكرة خلفا للأسطورة متياس زامر الذي استقال من هذا المنصب بسبب تردّي وضعه الصحي.

مركز ماتياس زامر كمدير الكرة ببايرن لا زال شاغرا، ورئيس النادي كارل هاينز رومينيغه، يسدّ هذا الفراغ، على الأقل على المستوى الإعلامي.

نجم الدفاع لام أصبح الآن أقوى مرشح لتعويض زامر، وكان أيضا قبل فترة موضوع نقاش بهذا الشأن في الأوساط الرياضية. لام لم يأخذ موقفا من ذلك بشكل صريح، عدا توجيه عبارات الشكر لكلّ من "خصّه بهذه الثقة". وبعد أن نفى في السابق بشكل قطعي تمديد العقد بعد عام 2018، ها هو يتحدث اليوم عن احتمال الاعتزال المبكر. وهناك من يرجح أن اللاعب لام أقبل على هذه الخطوة بسبب حاجة النادي الملحة لمن يقوم بمهمة المدير رياضي.
german-talk-radio1.png

المصدر :وكالة أنباء أونا

وكالة أنباء أونا

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق