أخبار عاجلة
اخبار السعودية اليوم - قمة «التعادل» -
‏‫أسماء| مصابي انفجار كفر الشيخ -

اخبار السعودية اليوم - كوريا الشمالية في رحلة البحث عن ميسي خاص بها

اخبار السعودية اليوم - كوريا الشمالية في رحلة البحث عن ميسي خاص بها
اخبار السعودية اليوم - كوريا الشمالية في رحلة البحث عن ميسي خاص بها

تخطى القائمين على كرة القدم في كوريا الشمالية الخط الرفيع الذي يفصل بين الأحلام والأوهام وذلك لأن البلد الشيوعي الذي فشل حتى الآن في فرض نفسه كأحد اللاعبين المؤثرين على الساحة القارية، وضع لنفسه هدف إنتاج لاعبين أفضل من نجم برشلونة الأسباني والأرجنتين ليونيل ميسي وتكوين منتخب باستطاعته الهيمنة على اللعبة عالميا.

ومن أجل تحقيق هذا الهدف أنشأت السلطات عام 2013 أكاديمية بيونغ يانغ الدولية لكرة القدم ووضعت استراتيجية تدريبية باستطاعتها الارتقاء بمستوى اللاعبين لتصل بهم إلى مستوى يجعلهم ينافسون أفضل لاعبي العالم وعلى رأسهم ميسي، وذلك بحسب ما يؤكد مدرب الاكاديمية ري يو-ايل الذي يرى بأن السماء هي الحدود في ما يخص طموحات بلاده الكروية.

وأضاف ري: "نحن ندرب طلابنا لكي يصبحوا لاعبين موهوبين جدا ما سيخولهم تجاوز مهارات لاعبين مثل ليونيل ميسي. بالنسبة للأهداف الآنية، أعتقد بأنه يتوجب علينا الهيمنة على آسيا، وأتمنى أن نصل في المستقبل القريب إلى تحقيق الهيمنة العالمية".

ومن المؤكد أن الأهداف التي وضعتها كوريا الشمالية غير واقعية خصوصا أن المنتخب الوطني لم يشارك في كأس آسيا سوى أربع مرات وهو ودع النسختين الأخيرتين من الدور الأول (2011 و2015) كما أنه غاب عن النسخة الأخيرة من كأس العالم التي عاد إليها عام 2010 وللمرة الأولى منذ 1966 لكنه خرج أيضا من الدور الأول.

وما زال منتخب كوريا الشمالية المعروف بـ"تشوليما"، نسبة إلى حصان خرافي مجنح يرمز إلى القوة والسرعة في كوريا الشمالية، يحلم أن يعود بالزمن إلى عام 1966 حين فاجأ العالم بوصوله إلى الدور ربع النهائي في مونديال انكلترا على حساب إيطاليا العملاقة بعدما تغلب عليها في الجولة الثالثة الأخيرة من الدور الأول بهدف لباك دو-ايك.

وكان "تشوليما" قريبا جدا من تحقيق المفاجأة الكبرى والوصول إلى الدور نصف النهائي بعدما تقدم على البرتغال بثلاثية نظيفة إلا أن الأسطورة اوزيبيو ورفاقه انتفضوا بعدها وقلبوا تخلفهم الى فوز 5-3.

انتظرت كوريا الشمالية 44 عاما للعودة مجددا الى العرس الكروي العالمي لكن مشاركتها الثانية لم تكن موفقة بقدر الاولى وودعت النهائيات بثلاث هزائم ثم غابت عن نسخة 2014 وخرجت ايضا من دائرة المنافسة على احدى بطاقات القارة الاسيوية لمونديال روسيا 2018.

المصدر : جريدة الرياض www.alriyadh.com

جريدة الرياض

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى مانشستر يونايتد وساوثهامبتون يكملان أضلاع المربع الذهبي لكأس رابطة المحترفين