أخبار عاجلة
وزير الصحة: 2017 عام التأمين الصحي الشامل -

5 أشياء ننتظرها من الجولة الـ13 للدوري الإنجليزي الممتاز

5 أشياء ننتظرها من الجولة الـ13 للدوري الإنجليزي الممتاز
5 أشياء ننتظرها من الجولة الـ13 للدوري الإنجليزي الممتاز

تنطلق عصر السبت، مباريات الجولة ال13 للدوري الإنجليزي الممتاز «بريميرليج» في جولة اخرى مرتقبة من جولات هذا الموسم المشتعل من المسابقة الأشهر والأمتع في القارة الأوروبية.

صدارة الترتيب تغيرت في الجولات الثلاثة الأخيرة بين مانشستر سيتي وليفربول وانتهت اخيرًا بتشيلسي، لكن أسود لندن الزرق مهددين بفقدان هذه الصدارة في حال تعثرهم هذه الجولة ومع وجود ثلاثة فرق قادرين على اعتلاء صدارة الترتيب (ليفربول، مانشستر سيتي، أرسنال) في حال تعثر المتصدر الحالي.

الكثير من الأحداث منتظرة في هذه الجولة، وفي السياق التالي سنستعرض أبرز 5 أشياء منتظرة من الجولة الثالثة عشر للبريميرليج.

1- ديربي ناري مرتقب من الموسم الماضي

يستضيف المتصدر تشيلسي فريق توتنهام في ديربي لندني قوي بين متصدر الترتيب والفريق الوحيد الذي لم يهزم طوال الموسم الحالي من البريميرليج.

حدة وندية هذه المباراة تتخطى اجواء الديربي واجواء الأوضاع المميزة لكلا الفريقين، فهي إعادة لموقعة الجولة 36 من الموسم الماضي بين الفريقين والتي انتهت بالتعادل 2-2، النتيجة التي حرمت توتنهام من المنافسة على لقب الدوري واهدت لقب البطولة رسميًا لليستر سيتي، وشهدت خلالها حصول فريق توتنهام على 9 بطاقات صفراء خلال المباراة في رقم قياسي غير مسبوق في عهد المسابقة، بالإضافة للعديد من الأحداث المؤسفة التي انتهت بتغريم الفريقين بغرامة (إجمالي 600 ألف باوند على الفريقين) مع إيقاف موسى ديمبيلي لاعب توتنهام ل6 مباريات.

وضع الفريقان الحالي يضفي الكثير من الإثارة والندية لمباراة مساء يوم السبت، فتشيلسي يريد ان يُلحق الخسارة الأولى لتوتنهام في الدوري هذا الموسم، بينما توتنهام يتطلع لإيقاف تشيلسي وإعطاء إمكانية كبيرة لخسارة الفريق قمة الترتيب مع وجود 3 فرق تترقب سقوط البلوز بالإضافة للسبيرز الذين يريدون دخول اجواء القمة وخصوصًا انهم يبتعدون عن المتصدر ب4 نقاط فقط.

2- صدام بين القمة والقاع

يأمل ليفربول في استكمال عروضه المميزة هذا الموسم عندما يستضيف فريق سندرلاند صاحب المركز ال19 في جدول الترتيب.

ليفربول يحتل المركز الثاني بفارق نقطة وحيدة عن تشيلسي، ويأمل الفريق في تحقيق النقاط ال3 وتسجيل الكثير من الأهداف في المباراة التي ستجمعه ب4 اسوأ خطوط الدفاع في البريميرليج هذا الموسم، وذلك من اجل تعزيز فارق الأهداف الذي يبدو وانه سيكون في غاية الأهمية هذا الموسم مع تقارب المنافسة بين اكثر من فريق على قمة الترتيب.

سندرلاند فاز في اخر جولتين، وهما إنتصاراته الوحيدة هذا الموسم، ويأمل المدرب دايفيد مويس في احداث المفاجأة والتعامل مع فريق ليفربول، وان كانت المعطيات لا تصب في مصلحته امام الفريق الذي يسجل اكثر من 3 اهداف في المباراة على ملعبه (17 هدف في 5 مباريات على ملعب انفيلد هذا الموسم.) واستقبل 4 اهداف فقط على ملعبه (ثاني اقوى خطوط الدفاع على ملعبه بعد تشيلسي "3").

3- رحلة مقلقة لجوارديولا في «تيرف مور»

«لا يمكن أن ننسى أن بيرنلى هزم ليفربول و تلقى هزيمة أمام أرسنال بهدف دخل مرماه فى الدقيقة الأخيرة و تعادل مع مانشستر يونايتد فى أولد ترافورد . من الواضح أن ما يحاولون فعله فى تلك النوعية من المباريات يحقق نجاحاَ»

هكذا علق بيب جوارديولا في المؤتمر الصحفي لما قبل المباراة على خصمه ومضيفه في مباراة يوم السبت، فريق بيرنلي.

مانشستر سيتي اهدر 6 نقاط في اخر 5 مباريات مما كلفه صدارة الترتيب وجعله يحتل المركز الثالث حاليًا برصيد 27 نقطة، ويعلم المدرب الأسباني تمامًا ان مباراة السبت لا تحتمل اي اهدار للنقاط، لكنه يعلم ايضًا مدى خطورة ملعب تيرف مور، الملعب الذي جمع من خلاله بيرنلي 13 نقطة، مقابل نقطة يتيمة فقط خارج قواعده هذا الموسم (الفريق جمع 14 نقطة حتى الأن)، ولعل ذلك يعكس اهمية مباريات الفريق على ملعبه ومدى خطورة ذلك على الخصوم الذين سقط بعضهم مثل ليفربول وإيفرتون على هذا الملعب في الموسم الحالي.

4- هل ينقل ليستر حالته الفنية الأوروبية إلى البريميرليج

حقق ليستر سيتي انجازًا فريدًا في مسابقة دوري أبطال اوروبا بتأهله إلى دور ال16 مع مشاركته الأولى في البطولة، وتصدر مجموعته برصيد 13 نقطة وبفارق 5 نقاط عن اقرب منافسيه.

على النقيض تمامًا يحتل الفريق المركز ال14 في البريميرليج محققًا 12 نقطة من 13 جولة في المسابقة، البطولة التي يدافع عن لقبها ويجد نفسه على بعد 16 نقطة من الصدارة، بل انه على بعد نقطتين من مناطق الهبوط.

ليستر يستضيف فريق ميدلسبره، الفريق القوي دفاعيًأ والذي يقدم مستويات جيدة هذا الموسم لكن ادائه الهجومي اضرر كثيرًا بحظوظه حتى الأن ويحتل المركز ال15، بفارق نقطة عن ليستر سيتي.

5- كومان يعود إلى مهد نجاحه في البريميرليج.

يلتقي مساء الأحد، فريق ساوثهامبتون مع فريق إيفرتون على ملعب الأول، في مباراة ستشهد مناسبة خاصة وهي عودة المدرب رونالد كومان مدرب إيفرتون إلى ملعب سانت ماري، ملعب فريقه القديم ساوثهامبتون.

مشروع إيفرتون الجديد لإعادة النادي لمنصات التتويج مع وصول الملياردير الإيراني فرهادموشيري، لإدارة النادي بدأ بإنتداب المدرب الهولندي من صفوف ساوثهامبتون، وكلفته هذه العملية دفع 5 ملايين باوند كتعويض لفريق القديسين الذي قدم افضل مستوياته في عهد البريميرليج تحت قيادة كومان.

كلا الفريقين يمران بفترة سيئة مؤخرًا، كلاهما حقق فوزًا وحيدًا في المباريات ال5 الأخيرة، ويحتل ساوثهامبتون المركز ال11 برصيد 14 نقطة، بينما إيفرتون يحتل المركز السابع برصيد 19 نقطة، ويرغب الأخير في تحقيق انتصار لكي يزاحم الكبار في مراكز القمة، لكن صاحب الأرض لن يكون بالخصم السهل ابدًا وبالأخص مع رغبة لاعبي ساوثهامبتون تحقيق الإنتصار على مدربهم القديم مع قيادة المدرب الفرنسي الحالي كلود بويل.

اشترك وخليك في الملعب لمتابعة أخبار الدوريات

المصدر : المصرى اليوم

المصرى اليوم

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى مانشستر يونايتد وساوثهامبتون يكملان أضلاع المربع الذهبي لكأس رابطة المحترفين