أخبار عاجلة

السقوط الأول وجنون في ليبرتي ستاديوم.. أبرز أحداث الجولة 13 من البريميرليج السبت

السقوط الأول وجنون في ليبرتي ستاديوم.. أبرز أحداث الجولة 13 من البريميرليج السبت
السقوط الأول وجنون في ليبرتي ستاديوم.. أبرز أحداث الجولة 13 من البريميرليج السبت

أقيمت أمس السبت، 6 مباريات ضمن إطار الجولة رقم 13 من البريميرليج، وشهدت مشاركة الفرق أصحاب المراكز الثلاثة الأولى في جدول الترتيب في مواجهات متباينة، ما بين ديربي محلي للمتصدر تشيلسي وتوتنهام، صراع بين القمة والقاع للوصيف ليفربول مع صاحب المركز الـ19، ورحلة غير مأمونة العواقب لصاحب المركز الثالث مانشستر سيتي.

المباريات الست شهدت تسجيل 23 هدفًا بمعدل 4 أهداف تقريبًا في المباراة، في معدل كبير جدًا، ويعود ذلك إلى مباراة ملعب ليبرتي «الحرية» ستاديوم في ويلز، بين سوانزي سيتي وكريستال بالاس، التي شهدت فوز أصحاب الأرض بنتيجة «5-4».

في السياق التالي، نستعرض أبرز أحداث مباريات يوم السبت للجولة 13 من البريميرليج .

- لا جديد على القمة

لم تتغير الأوضاع على قمة الترتيب، فاز تشيلسي على توتنهام واستمر في المركز الأول برصيد 31 نقطة، وفاز ليفربول على سندرلاند وحافظ على فارق النقطة بينه وبين المتصدر، واستمر مانشستر سيتي بجوار ليفربول بنفس الرصيد «فارق الأهداف أفضل للريدز» بفوزه على بيرنلي في معقله بملعب تيرف مور.

على الرغم من تباين المواجهات لفرسان القمة، إلا ان المباريات الثلاثة شهدت صعوبة كبير على فرق الصدارة، فتشيلسي ومانشستر سيتي احتاجا لقلب تأخرهما من نتيجة 0-1 إلى فوز 2-1، بينما ليفربول سجل هدف الإفتتاح قبل نهاية المباراة بربع ساعة امام صاحب المركز ال19 الذي اصبح متذيل للترتيب بعد نهاية مباريات يوم السبت.

الـ3 نقاط كانت مهمة للفرق الثلاثة، وبالأخص أن الجولة القادمة ستشهد صدام مرتقب ومنتظر بشدة بين المتصدر تشيلسي وصاحب المركز الثالث مانشستر سيتي على ملعب الاتحاد، ملعب فريق مدينة مانشستر.

- جنون في ليبرتي ستاديوم
الصدام بين سوانزي سيتي وكريستال بالاس على ملعب الأول في ويلز، كان صعب جدًا على الطرفين بسبب موقفهما في جدول الترتيب.

سوانزي لم يعرف طعم الفوز منذ الجولة الأولى، واستمر دون أي انتصارات حتى نهاية الجولة 12، الأمر الذي أدى إلى قبوع الفريق في قاع الترتيب، بينما كريستال بالاس تعرض لـ5 هزائم متتالية، واستقبل أهداف في مبارياته الـ12 هذا الموسم.

الشوط الأولى انتهى بالتعادل الإيجابي 1-1 مع أفضلية بسيطة للضيوف، لكن الشوط الثاني وبالتحديد بداية من الدقيقة 66، شهد أحداثًا مجنونة تمام، فتقدم سوانزي في النتيجة 3-1 بفضل هدفين في دقيقتين (66، 68)، لكن كريستال بالاس عاد بقوة قبل نهاية المباراة وسجل 3 أهداف في أقل من 10 دقائق (من الدقيقة 75 للدقيقة 84) ليتقدم الضيوف بنتيجة 4-3، لكن المهاجم الإسباني فيرناندو يورنتي يتقمص دور البطولة ويسجل هدفين في الوقت بدل من الضائع (الدقيقة 91 و93) ليقود أبناء ويلز لتحقيق أول فوز لهم هذا الموسم على ملعبهم، ويُلحق بكريستال بالاس الهزيمة السادسة على التوالي هذا الموسم، في سيناريو مجنون.
هذه المباراة شهدت تغير المتقدم بالنتيجة 3 مرات، مشهد لم يحدث في البريميرليج منذ موسم 2012/2013، كذلك هدفي فيرناندو يورنتي في الوقت بدل من الضائع حدث لم يتكرر منذ عام 1999 في البريميرليج، سولسكاير «مان يونايتد» ضد نوتنجهام فورست.

- السقوط الأول وعقدة مستمرة

سقط توتنهام لأول مرة هذا الموسم في فخ الهزيمة، عندما خسر أمام تشيلسي بنتيجة 2-1 على ملعب ستامفورد بريدج، معقل البلوز.
توتنهام ذاق طعم الخسارة في البريميرليج لأول مرة لتنتهي سلسلة اللاهزيمة للفريق التي استمرت 12 جولة متتالية، لكن الفريق واصل نتائجه المخيبة بالفشل في تحقيق أي انتصار على ملعب ستامفورد بريدج من سنة 1990.
توتنهام خسر مباراته رقم 18 ضد تشيلسي في آخر 27 مباراة في الدوري على هذا الملعب «تعادل في 9 ولم يفز في أي مباراة».
عقدة ملعب ستامفورد بريدج مستمرة للسبيرز، فبعد أن خسر الفريق فرصة المنافسة على لقب البريميرليج في الموسم الماضي على هذا الملعب، يأتي فريق البلوز مرة أخرى ويحطم للسبيرز فرصة مميزة بإنهائه لسلسلة اللا هزيمة للفريق مًلحقًا إياه أول هزيمة هذا الموسم في المسابقة.

شاهد أخبار الدوريات في يوم .. اشترك الآن

المصدر : المصرى اليوم

المصرى اليوم

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى مانشستر يونايتد وساوثهامبتون يكملان أضلاع المربع الذهبي لكأس رابطة المحترفين