ألمانيا: عصير التفاح قد يحتوي على جيلاتين من الخنزير!

ألمانيا: عصير التفاح قد يحتوي على جيلاتين من الخنزير!
ألمانيا: عصير التفاح قد يحتوي على جيلاتين من الخنزير!

فجرت مؤسسة الرقابة على الأغذية «فوود ووتش» مفاجأة بعد أن وجهت انتقادا لشركات كبرى تبين أنها تستخدم جيلاتين حيواني من الخنزير أو البقر في مكونات عصير التفاح التي تباع في الأسواق الألمانية.كشفت مؤسسة الرقابة على المواد الغذائية فوود ووتش (Foodwatch) عن استخدام عدد من الشركات لمنتجات حيوانية في إنتاج عصير التفاح بألمانيا.

وقالت المؤسسة الأوروبية التي تملك فروعا في عدد من الدول الأوروبية، أنه غالبا ما يتم استخدم مادة الجيلاتين المستخرجة من الخنزير أو البقر في مكونات بعض منتجات عصير التفاح دون إشارة واضحة لذلك. وقالت «فوود ووتش» أن المستهلكين يعتقدون أنهم بشرائهم منتجات نباتية مثل العصير، فإن هذا يعني خلو المنتجات من أية مواد حيوانية، مشيرة إلى أن استخدام هذه المواد دون الإشارة الصريحة لها «يعد خداعا لثقة وتوقعات المستهلك».

وبحسب ما ورد في بيان المؤسسة فإن محلات غذائية كبرى في ألمانيا مثل EDEKA وREWE وأيضا Lidel قامت بفحص أنواع عصير التفاح التي تبيعها مثل العصير الطبيعي (nektar) وأيضا عصير التفاح مع الصودا (schorle)، حيث أظهرت نتائج الفحص وجود مادة الجيلاتين الحيواني كانت موجودة في سبعة أنواع من عصير التفاح من أصل 17 صنفا مختلفا. أما بالنسبة لعصير التفاح مع الصودا فقد بينت نتائج الفحص وجود مشتقات حيوانية في خمسة أنواع من أصل 14 صنفا مختلفا من العصائر. وطبقا للفحوصات التي أجرتها مؤسسة الرقابة الغذائية فإن أنواع عصير التفاح التي تحمل ماركات مثل Pfanner، Beckers، Valensina كانت خالية تماما من مادة الجيلاتين أو تم استخدام جيلاتين نباتي ضمن مكوناتها.

ودعت فوود ووتش إلى وضع علامات واضحة ومقروءة للمستهلكين في حال وجود مشتقات حيوانية مستخدمة ضمن منتجاتها، وقالت صوفي أنغر من مؤسسو «فوود ووتش» أنه من المهم لدى المستهلكين وجود بيانات واضحة بالنسبة لمكونات المواد التي يشترونها، وطبقا لهذه البيانات يتم الاختيار.

وقالت أنغر أنه في حالة عدم وجود بيانات واضحة على علب العصير في ما يخص المكونات الحيوانية، فإن العديد من الزبائن سوف يمتنعون عن شرائها. يذكر أن مؤسسة «فوود ووتش» تهدف إلى رقابة أكبر على السلع الغذائية، وإلى تطبيق دائم للقوانين المراعية لحقوق المستهلك، كما أنه من أهدافها منع المؤسسات الصناعية من إخفاء أو تمويه بعض المكونات المستخدمة في منتوجاتها، وذلك طبقا لما هو مذكور على صفحة الانترنت الخاصة بهم.

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة

المصدر : المصرى اليوم

المصرى اليوم

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى تطبيق مميز للمهتمين بالتصوير بالأبيض والأسود