أخبار عاجلة
البرلمان الكوري الجنوبي يعزل رئيسة البلاد -
«أبل» تكشف عن «الأفضل» في متجرها الإلكتروني 2016 -

ترامب «ملكة جمال» على غلاف كاريكاتورى لـ«نيويوركر»

ترامب «ملكة جمال» على غلاف كاريكاتورى لـ«نيويوركر»
ترامب «ملكة جمال» على غلاف كاريكاتورى لـ«نيويوركر»

المجلة الأمريكية: كراهية النساء نقطة ضعف المرشح الجمهورى.. والملياردير يهاجم «ماشادو» بشريط جنسى لها.. وكلينتون تتقدم فى أحدث استطلاع للرأى


انتشرت صورة غلاف العدد المقبل من مجلة «نيويوركر» الأمريكية، أمس، على مواقع التواصل الاجتماعى، والغلاف عبارة عن رسم كاريكاتورى يجسد المرشح الجمهورى لانتخابات الرئاسة الأمريكية، دونالد ترامب فى هيئة ملكة جمال بدينة، نظرا للهجوم الضارى الذى يشنه على ملكة جمال العالم السابقة إليشا ماشادو.

وقال رسام الكاريكاتور بارى بليت، الذى صمم غلاف العدد المقرر طرحه فى الأسواق فى 10 أكتوبر الحالى إنه «اعتبر المناظرة الأولى بين كلينتون وترامب لحظة مهمة فى الحملة الرئاسية»، مضيفا أنه «من بين جميع المعتقدات الخطيرة لترامب، تبدو كراهية النساء نقطة ضعفه».

وجاء الغلاف الكاريكاتورى بعدما هاجمت المرشحة الديمقراطية خلال المناظرة منافسها الجمهورى بسبب إهانته العلنية لماتشادو ملكة جمال الكون عام 1996، معتبرة ذلك مثالا على فظاظته فى تعامله مع النساء.

وقالت كلينتون، فى نهاية المناظرة: إن ترامب كان يطلق على هذه الحسناء الفنزويلية اسم «ميس بيجى» (التى تمثل شخصية خنزيرة فى مسلسل الأطفال ذى مابتس)، ثم أطلق عليها اسم «ميس هاوس كيبينج» (خادمة) لأنها من أصول أمريكية لاتينية».

من جهته، صعد ترامب، أمس الأول، هجومه على ملكة جمال العالم السابقة إليشا ماتشادو، داعيا الجمهور إلى مشاهدة «شريط جنسى» لها، واتهم كلينتون بمساعدتها فى الحصول على الجنسية الأمريكية لكى «تستغلها» فى المناظرة الرئاسية.

وقال ترامب فى سلسلة تغريدات على حسابه الرسمى على موقع «تويتر» الذى يتابعه 12 مليون شخص إن «ماتشادو المولودة فى فنزويلا.. خدعت حملة كلينتون»، مضيفا «هل ساعدت هيلارى النصابة إليشا المقرفة (شاهدوا شريطها وتاريخها الجنسى) لتصبح مواطنة أمريكية حتى تستغلها فى المناظرة؟»، وفقا لوكالة الصحافة الفرنسية.

وتابع: «واو، لقد تعرضت هيلارى للخداع والاستغلال من قبل أسوأ ملكة جمال للكون. صورتها هيلاى على أنها «ملاك» دون التحقق من ماضيها وهو أمر فظيع».

وأكد الملياردير أن «استخدام اليشا م. فى المناظرة كنموذج للفضيلة يُظهر أن هيلارى النصابة تعانى من سوء التقدير! فقد تمكنت محتالة من خداعها».

وبحسب موقع «سوبس» الذى يتقصى الحقائق، فإن الشريط الجنسى الذى تحدث عنه ترامب هو من برنامج واقع تلفزيونى ظهرت فيه فى السرير مع مشارك آخر فى البرنامج.

وظهرت ماتشادو فى مجلة بلاى بوى، إلا أنه ثبت أن شريطا جنسيا انتشر فى السنوات الأخيرة قيل إنه لها ليس حقيقيا.

ونشرت حملة كلينتون، الثلاثاء الماضى، على حسابها على «تويتر» شريط فيديو تظهر فيه ماتشادو وهى تقول بالإسبانية إن ترامب «كان يقول لى إننى قبيحة وسمينة (...) كان أمرا غاية فى الإذلال، لقد سبب لى معاناة كبيرة».

وتضمن الفيديو مقتطفا من مقابلة أجريت يومها مع ترامب يقول فيها إن ماتشادو «كانت تزن 53 كليوجراما وأصبح وزنها اليوم 72.5 أو 77 كيلوجراما، هى شخص يحب الطعام». ومنذ بداية حملته الانتخابية يلقى ترامب صعوبة فى إقناع الناخبات بالتصويت له.

إلى ذلك، أفاد استطلاع للرأى أجرته قناة «فوكس نيوز» الأمريكية بتقدم كلينتون على ترامب فى السباق إلى البيت الابيض، بفارق ثلاث نقاط مئوية بعد أولى المناظرات بينهما.

وحصلت كلينتون على 43% من نوايا التصويت مقابل 40% لترامب، وكانت المرشحة الديمقراطية قد حصلت على 41% مقابل 40% لمنافسها الجمهورى، بحسب استطلاع سابق للقناة نفسها قبل المناظرة.

المصدر : بوابة الشروق

بوابة الشروق

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى رباط عنق أسود من فضلك