أخبار عاجلة
مجلس النواب ينعي ضحايا حادث الكاتدرائية -

«زي النهارده».. استقلال غينيا 2 أكتوبر 1958

«زي النهارده».. استقلال غينيا 2 أكتوبر 1958
«زي النهارده».. استقلال غينيا 2 أكتوبر 1958

على شاطئ المحيط الأطلسي، وعلي الساحل الغربي الأفريقي، تقع غينيا وعاصمتها كوناكري، وكانت تعرف باسم غينيا الفرنسية، وتحدها ليبيريا وسيراليون جنوباً، والسنغال شمالاً، ومالي وساحل العاج شرقاً، وهي تتألف من 4 مناطق طبيعية، غينيا السفلي الساحلية وغينيا الوسطي وغينيا العليا وغينيا الغابية.

وسكان غينيا ينقسمون إلى مجموعتين رئيسيتين وهما «البوبي» ويسكنون جزيرة فرناندوبو وينتمون لشعوب البانتو وهم الذين حظوا باهتمام الاستعمار من حيث التنمية وتطوير الموارد.

بينما تم إهمال الجانب الأكبر من سكان غينيا الاستوائية في منطقة «ديوموني» وهم جماعات الفانج، وذلك بسبب انتشار الإسلام بينهم، وتنتمي جماعات الفانج هذه إلى شعوب البانتو الزنجية، ولعل اهتمام الاستعمار بطائفة دون أخرى من الشعب الغيني بسبب الديانة قد ولد أحقاداً بين أبناء الشعب الواحد، وعلي ذلك فإن نسبة المسلمين من سكان غينيا تمثل ٨٥% و١٠% مسيحيون و٥% من الديانات المحلية.

استقلت غينيا عن فرنسا «زي النهارده» 2 أكتوبر ١٩٥٨، ويعتمد اقتصاد غينيا على الزراعة كحرفة أساسية، وأهم غلاتها هي الكاكاو والبن، فضلا عن نخيل الزيت والموز.

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة

المصدر : المصرى اليوم

المصرى اليوم

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق خالد علي عن «انفجار كاتدرائية العباسية»: أي انحيازات تستبيح قتل المصلين غدراً
التالى رباط عنق أسود من فضلك