واشنطن بوست: استراتيجية كلينتون فى المناظرات تتجاوز الأداء على المنصة - اليوم السابع

اليوم السابع 0 تعليق 1 ارسل لصديق نسخة للطباعة

قالت صحيفة واشنطن بوست الأمريكية إن استراتيجية المرشحة الديمقراطية فى انتخابات الرئاسة الأمريكية هيلارى كلينتون لا تقتصر على الأداء خلال المناظرة فقط، بل التركيز أيضا على ما بعدها ومحاولة استغلال نقاط القوة فيها للتغلب على منافسها الجمهورى، الأمر الذى يعكس مزيد من الانضباط والتنظيم الغائبين بدرجة كبيرة عن حملة المرشح الخصم دونالد ترامب.

 

وأضافت الصحيفة أن تيم كين، المرشح لمنصب نائب الرئيس مع هيلارى كلينتون تعرض لانتقادات بسبب أدائه فى المناظرة التى خاضها مع منافسه الجمهورى فجر أمس الأربعاء، إلا أن أداءه كشف أن استراتيجية كلينتون لهذه المناظرات تتجاوز  الأداء على المنصة، وتمتد إلى ما بعده.

 

فحملة كلينتون، مسلحة بلقطات الفيديو من الإنترنت التى تم إعدادها مسبقا وبإعلانات التليفزيون والتغريدات، قد استغلت اللحظات الرئيسية فى المناظرة  كهراوة تضرب بها مرشحى الحزب الجمهورى، ما يعكس تنظيما وانضباطا غائبين بدرجة كبيرة عن حملة ترامب.

 

ونقلت الصحيفة عن دان بفيفر، المستشار السابق للرئيس أوباما، قوله إن تيم كين كان لديه استراتيجية واضحة وبسيطة فى المناظرة الوحيدة للمرشحين على منصب نائب الرئيس، وهى تذكير الجمهور بكل الأمور السيئة والعدائية التى قالها ترامب منذ بداية حملته.

 

وكانت حملة كلينتون ذكية بما يكفى لتعرف أنه ليس من المهم يفوز أو يخسر فى مناظرة نائب الرئيس وأنه لا يحرك الأصوات... ولكنها تمثل فرصة لتوجيه رسالة لقطاع أكبر من الجمهور.. ويضيف بفيفر قائلا: إنه لا يرى أن شيئا مما قاله مايك بينس، المرشح الجمهورى لمنصب نائب الرئيس، قد حرك أى أصوات لصالح دونالد ترامب.

 

وأكدت واشنطن بوست أن هدف حملة كلينتون ليس الفوز فى المناظرة نفسها، ولكن توفير تسجيلات صوتية مقنعة يمكن استخدامها كسلاح حتى موعد الانتخابات.

المصدر : اليوم السابع

اليوم السابع

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق