أخبار عاجلة

ليكنز: أثق في قدرة منتخب الجزائر على تخطي نيجيريا

ليكنز: أثق في قدرة منتخب الجزائر على تخطي نيجيريا
ليكنز: أثق في قدرة منتخب الجزائر على تخطي نيجيريا

أكد البلجيكي جورج ليكنز، المدير الفني الجديد للمنتخب الجزائري لكرة القدم، ثقته في قدرة الفريق على رفع راية التحدي أمام نيجيريا عندما يلتقي المنتخبان يوم 12 من الشهر الجاري بمدينة ايو النيجيرية في الجولة الثانية من التصفيات المؤهلة لنهائيات كأس العالم 2018 بروسيا.

وتتصدر نيجيريا المجموعة الثانية بعد فوزها على مضيفتها زامبيا «2-1»، بينما تعادلت الجزائر مع الكاميرون «1-1».

وقال ليكنز، اليوم الثلاثاء، في أول مؤتمر صحفي له منذ تعيينه مدربًا جديدًا لـ«الخضر» خلفا للصربي ميلوفان راييفاتش، انه مقتنع بأن الجزائر تمتلك منتخبا يضم لاعبين ممتازين يتوقون للعب لمنتخب بلادهم وهذا ما يساعد أكثر على تحدي منتخب نيجيريا على أرضه بروح انتصارية.

وأضاف :«لو لم تكن لدي ثقة في هذا الفريق»منتخب الجزائر«، كنت قد طلبت ربما تأجيل الإشراف عليه إلى ما بعد مباراة نيجيريا، لكن وافقت على العرض لأنني أحب رفع التحدي خاصة وانه لدى دين تجاه الشعب الجزائري».

وكان ليكنز قد درب المنتخب الجزائري في عام 2003، لكنه لم يستمر في منصبه سوى ستة أشهر، لأسباب عائلية.

وأكد ليكنز أن منتخب نيجيريا منافس صعب وسيبذل كل ما لديه لتجاوز المنتخب الجزائري مشيرًا إلى أن قائمة لاعبيه التي تضم أسماء كلها تلعب في أوروبا.

وأشار إلى أنه ينتظر مباراة قوية من الجانب البدني محذرا من قوة الخط الهجومي للمنتخب النيجيري، غير انه شدد على ضرورة تألق المنتخب الجزائري في هذا الموعد.

واستطرد يقول :«أحلم بروسيا ولكني لست مهوسا بذلك، لست ساحرا لكني أحب العمل».

ولفت المدرب البلجيكي انه سيكون لديه الوقت الكافي للحديث عن كأس أمم أفريقيا المقررة بالجابون، مشددا على أن تركيزه منصب في الفترة الحالية على التحضير الجيد لمباراة نيجيريا رغم ضيق الوقت.

كما أكد على جاهزية البرنامج الإعدادي لنهائيات كأس أمم أفريقيا وأنه لم يتبق سوى ضبط بعض التفاصيل، معلنا عن لعب مباريات ودية قبل التنقل إلى مدينة فرانسفيل مقر إقامة المنتخب الجزائري بالجابون.

شاهد أخبار الدوريات في يوم .. اشترك الآن

المصدر : المصرى اليوم

المصرى اليوم

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى رباط عنق أسود من فضلك