أخبار عاجلة
أول تعليق لـ«راموس» بعد هدفه في برشلونة -

«الداخلية» تقدّم 10 آلاف بطانية وقوافل طبية لـ«المنكوبين» من السيول

«الداخلية» تقدّم 10 آلاف بطانية وقوافل طبية لـ«المنكوبين» من السيول
«الداخلية» تقدّم 10 آلاف بطانية وقوافل طبية لـ«المنكوبين» من السيول

واصلت وزارة الداخلية جهودها في تقديم عمليات الإغاثة للمتضررين من جراء السيول، التي شهدتها مناطق البحر الأحمر وسوهاج وشرم الشيخ، خلال الأيام الماضية، حيث قدمت القوافل الطبية التابعة للوزارة، الرعاية الصحية العاجلة للمواطنين ووقعت الكشف الطبى على عدد من الأهالى من خلال أطقم طبية ضمت كافة التخصصات مدعومة بالأطقم الفنية اللازمة وصرف الأدوية اللازمة لهم.

وواصلت قوافل منافذ «أمان» التابعة لوزارة الداخلية بتقديم الإعانات العاجلة للمواطنين التي تشمل توزيع بعض المواد والمنتجات الغذائية حيث تم توزيع عشرة آلاف كرتونة مواد غذائية بالإضافة إلى توزيع عشرة آلاف بطانية على المواطنين، فيما لاقت القوافل إستحسان المواطنين الذين أشادوا بالدور الذي تقوم به قطاعات وزارة الداخلية لمواجهة تلك الظروف الطارئة لمساعدتهم على مواجهتها .

وقالت مصادر أمنية، فضلت عدم نشر أسماءها، إن قوات الحماية المدنية، سارعت فور وقوع السيول، بإرسال مجموعات عمل من الضباط والأفراد إلى المناطق المتضررة بالصعيد والبحر الأحمر وشرم الشيخ، مدعمين بمعدات إنقاذ نهري وبري، للمساعدة في جهود الإغاثة بالمناطق المنكوبة.

وأضافت المصادر، إن قوات الحماية المدنية برئاسة اللواء مجدي الشلقاني، دفعت بماكينات سحب مياة ومعدات وكشافات وأجهزة للبحث عن المفقودين للمساعدة في جهود الإغاثة، في تلك المناطق.

وشكلت الإدارة العامة للحماية المدنية، غرفة عمليات للمتابعة على مدار الساعة لحث أي مستجدات حول المساعدات المطلوبة في تلك المناطق، في الوقت التي شاركت فيه قوات الحماية المدنية بنزح كميات كبيرة من المياة بمنطقة شرم الشيخ، خلال سقوط سيول خلال الأيام الماضية.

من جهتها، دفعت الإدارة العامة للمرور، برئاسة اللواء عادل زكي، بالتنسيق مع فروعها في المحافظات، بعدد من مجموعات العمل من ضباط وافراد، وسيارات الأوناش، لرفع آثار السيول من الطرق والمحاور الرئيسية بالمناطق المنكوبة، وانتشال السيارات الغارقة، وأعادت حركة السير بالتنسيق مع الوحدات المحلية بـ95 % من الطرق الغارقة بتلك المناطق.

وكان اللواء مجدى عبدالغفار وزير الداخلية، وجه القطاعات الخدمية بالوزارة للمشاركة في عمليات الإغاثة للمواطنين المتضررين من موجه الطقس السيىء، التي شهدتها بعض المحافظات، لرفع المعاناة عنهم والتخفيف من آثارها.

وكلف وزير الداخلية قيادات الأمن ومديري الأمن بالمتابعة الميدانية وتشكيل فرق عمل على مدار الساعة للتنسيق مع الجهات المعنية للإستعانة بكافة الإمكانيات الخاصة بقوات الحماية المدنية للمشاركة في عمليات الإغاثة بالمواقع المتضررة وسرعة إزالة ما لحق بهذه المناطق من أضرار.

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة

المصدر : المصرى اليوم

المصرى اليوم

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق ولي عهد أبو ظبي يمنح الملك سلمان «وسام زايد»
التالى الفريق الأحمر يناقش المتطلبات الملحة لاستعادة مؤسسات الدولة في محافظتي البيضاء وذمار