أخبار عاجلة
البنك المركزي يطرح أذون خزانة بـ7.5 مليار جنيه -

بعد ادعاء أحد أعضاء رابطة صناعة السيارات عدم معرفته المسبقة بأى تفاصيل تخص «استراتيجية السيارات»: «سيارات المصرى اليوم» تنفرد بنشر محضر جلسة غرفة الصناعات الهندسية والخطاب الموجه لوزير الصناعة

بعد ادعاء أحد أعضاء رابطة صناعة السيارات عدم معرفته المسبقة بأى تفاصيل تخص «استراتيجية السيارات»: «سيارات المصرى اليوم» تنفرد بنشر محضر جلسة غرفة الصناعات الهندسية والخطاب الموجه لوزير الصناعة
بعد ادعاء أحد أعضاء رابطة صناعة السيارات عدم معرفته المسبقة بأى تفاصيل تخص «استراتيجية السيارات»: «سيارات المصرى اليوم» تنفرد بنشر محضر جلسة غرفة الصناعات الهندسية والخطاب الموجه لوزير الصناعة

حصل ملحق «سيارات المصرى اليوم» على صورة ضوئية من محضر إجتماع مصنعى السيارات، والمرفق بخطاب موجه لوزير الصناعة والتجارة السابق منير فخرى عبد النور، وكما هو مثبت فى محضر الجلسة توقيع جميع أعضاء رابطة صناعة السيارات، ويأتى نشر الوثيقة بعد أن ادعى أحد أعضاء الرابطة عدم معرفته المسبقة بمشروع قانون استراتيجية صناعة السيارات، والذى تمت مناقشته فى تلك الجلسة التى ننفرد بنشر المحضر الخاص بها.

وقد جاء فى خطاب غرفة الصناعات الهندسية والموجه للوزير والمرفق بمحضر الجلسة أنه بناء على توجيهات وزير الصناعة والتجارة والمشروعات الصغيرة والمتوسطة السابق منير فخرى عبد النور قامت غرفة الصناعات الهندسية بدعوة جميع مصنعى السيارات فى مصر لمناقشة الاستراتيجية المعدة بمعرفة الغرفة بواسطة المكتب الاستشارى LOGIC.

وسجل محضر الجلسة تأكيدا على موافقة المدعوين على الاستراتيجية كما سجل اعتراض الشركة العربية الأمريكية AAV التابعة للهيئة العربية للتصنيع التى تقوم بتجميع سيارات كرايسلر وتويوتا بناء على طلب الشركتين.

إلى جانب توصيات المجتمعون التى وافق الوزير على بعض منها. وأشار الخطاب إلى أن الاجتماع أقيم بتاريخ 28/6/ 2015 حيث تم استعراض الاستراتيجية المعدة بتاريخ أغسطس 2013.

وتم الاتفاق على ما جاء بها طبقا للأهداف الآتية:

الحفاظ على منافسة صناعة السيارات وذلك لتخفيض التعريفات الجمركية وتعديل ضريبة المبيعات طبقا للجدول المذكور فى الاستراتيجية.

تعميق صناعة السيارات وتنميتها ومنح مصنعى المركبات ميزة الإعفاء من ضريبة المبيعات لتتناسب مع قدرته على تعميق التصنيع ويتم رفع الحد الأدنى للمكون المحلى من 45% حاليا كل (5) سنوات حتى يصل خلال 15 سنة إلى 58% ويمكن التعويض عن تحقيق الحد الأدنى للمكون المحلى عن طريق التصدير.

زيادة استثمارات القطاع ويتم ذلك عن طريق الاستثمار فى المعدات والآلات وخلق وظائف وزيادة الطاقة الإنتاجية سواء فى التصنيع أو الصناعات المغذية.

وأكد الخطاب على اتفاق الحضور على النقاط الآتية:

تطبيق المواصفات التى سبق تطبيقها على السيارات المصنعة محليا عام 2010 على السيارات المستوردة.

الإسراع فى تكملة باقى المواصفات طبقا لاتفاقية WP29 لسنة 1958.

تفعيل الاتفاقيات التجارية الموقعة مع كل من الكوميسا والدول العربية لتساعده على التصدير.

العمل على برامج تحفيز الطلب على السيارات من خلال إعفاء مالكيها الحافز للتخلص من سياراتهم القديمة وكذلك التاكسى والميكروباص.

اتفاق الحكومة والقطاع المصرفى فى العمل على تسهيل الحصول على قرض سيارة وسياسات خفض تكلفة التمويل التأجيرى للأفراد كما يطبق على الشركات.

التوقيع على اتفاقية الأمم المتحدة للتفتيش والاختبارات الدورية على المركبات بالكامل.

إيقاف استيراد السيارات من دون بلد المنشأ.

العمل بأسرع ما يمكن على حل مشكلة تدبير العملة التى بدأ ظهور أثارها السلبية على الإنتاج فى المصانع.

تطبيق هذه الدراسة على السيارات التجارية التى تشمل البيك أب والنصف نقل وسيارات الفان من 7 إلى 15 راكب.

وأشار الخطاب إلى اعتراض الشركة العربية الأمريكية للسيارات المجمعة لسيارات كرايسلر وتويوتا لعدم إمكانية زيادة المكون أو التعويض عن طريق التصدير أو زيادة الإنتاج طالبة إعفائها من الزيادة المقترحة فى الضريبة الإضافية.

توقيعات جميع أعضاء الرابطة على محضر الاجتماع.. والاتفاق على ٣ أهداف أساسية للاستراتيجية

المصدر : المصرى اليوم

المصرى اليوم

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق نابولي يسحق إنتر ميلان بثلاثية نظيفة في الكالتشيو
التالى رباط عنق أسود من فضلك