أخبار عاجلة

استطلاع: غالبية العرب فى 9 دول يميلون إلى «كلينتون»

استطلاع: غالبية العرب فى 9 دول يميلون إلى «كلينتون»
استطلاع: غالبية العرب فى 9 دول يميلون إلى «كلينتون»

أظهر استطلاع للرأى أجراه المركز العربى فى واشنطن، فى 9 دول عربية أن 56% من العرب، يملكون وجهة نظر إيجابية تجاه المرشحة الديمقراطية فى انتخابات الرئاسة الأمريكية هيلارى كلينتون. ونال المرشح الجمهورى دونالد ترامب نحو 20% من القبول لدى المستجوبين.

وأوضحت نتائج الاستطلاع تزايد نسب دعم كلينتون بين مواطنى المغرب وتونس، مقابل تزايد نسب دعم ترامب فى العراق ومصر، والتى كانت فى حدود الـ30%. وحصلت كلينتون على أدنى نسبة دعم لها لدى الفلسطينيين، مقابل حصول ترامب على أدنى مستوى دعم لدى الكويتيين.

ووفق الاستطلاع، ينظر نحو 30% من مواطنى المغرب وتونس بإيجابية تجاه سياسة الولايات المتحدة فى المنطقة العربية، مقابل نحو 20% من مواطنى مصر والعراق والجزائر.

وقال مدير المركز العربى فى واشنطن، خليل جهشان، إن نتائج استطلاع الرأى تكشف عن انقسام فى المنطقة بشأن الدور الأمريكى، فوفق استطلاع الرأى فإن 56% من العرب يملكون وجهة نظر إيجابية تجاه هيلارى كلينتون ولا يملك الأمريكيون المنحدرون من الشرق الأوسط أو المغرب العربى، وعددهم نحو 4 ملايين شخص خيارات كبيرة ليعرفوا أنفسهم فى تعداد السكان، فى ظل تصاعد الخطاب المعادى للإسلام فى الحملة الانتخابية الأمريكية إلا أن الإدارة الامريكية تعتزم، للمرة الأولى منذ 45 عاما، أن تضيف إلى استمارتها فئة مخصصة للأمريكيين من أصول شرق أوسطية.

الكتل التصويتية الكبرى

الناخبون البيض:

يشكلون 69% من إجمالى عدد الناخبين الأمريكيين، وهم الكتلة الكبرى التى قد تحسم الصراع الانتخابى لصالح أى من المرشحين، ويميل نسبة كبيرة منهم إلى دعم المرشح الجمهورى دونالد ترامب.

الناخبون السود

يشكلون 13% من إجمالى عدد الناخبين، ويخوض المرشحان معركة مصيرية لنيل دعمهم فى ولايات جورجيا وفلوريدا ونورث كارولينا وفرجينيا وهى ولايات لها 73 صوتا فى المجمع الانتخابى المؤلف من 583 صوتا، ويؤيد 76% منهم المرشحين الديمقراطيين.

الناخبون اللاتينيون

يشكلون 12% من إجمالى الناخبين وهى أقلية تضطلع بدور مهم ويدور الصراع عليهم فى 4 ولايات متأرجحة، هى ولايات كلورادو وأريزونا ونيفادا وفلوريدا، وهى ولايات لها 55 صوتا فى المجمع الانتخابى، إلا أن نسبة مشاركتهم محدودة جدا، ويصوت غالبيتهم لصالح الديمقراطيين.

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة

المصدر : المصرى اليوم

المصرى اليوم

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى رباط عنق أسود من فضلك