أخبار عاجلة
سلاح المقاطعة! -
سكرتارية الرئيس استقيلوا يرحمنا الله -
إلا.. رغيف الخبز! -
الإرادة الساسية الغائبة وقضية الفساد -
هل يغامر الرئيس عباس بعلاقته بمصر؟ -
«الآنسة سلون» وقليل من السحر السينمائى! -
محاكمة نجيب محفوظ وأجدادنا والفراشات -
شبـهة الفسـاد -

أكاديميون وطلاب أتراك يحتجون على إجراءات التطهير

أكاديميون وطلاب أتراك يحتجون على إجراءات التطهير
أكاديميون وطلاب أتراك يحتجون على إجراءات التطهير

 

شارك مئات الأكاديميين والطلاب وأعضاء النقابات يوم الخميس في مظاهرة أمام جامعة اسطنبول تحت أعين قوات مكافحة الشغب احتجاجا على إجراءات التطهير التي شملت آلاف العاملين بالجامعات منذ محاولة الانقلاب في 15 يوليو.

وشنت أنقرة التي تقول إن رجل الدين فتح الله كولن دبر محاولة الانقلاب حملة أوقفت خلالها عن العمل أو فصلت نحو 110 آلاف من الموظفين والقضاة وممثلي الادعاء ورجال الشرطة للاشتباه بصلتهم بكولن.

وبحسب رويترز هتف المتظاهرون الذين تابعهم عشرات من رجال الشرطة الملثمين “سوف نكسب بالمقاومة”. وبكى معلمون ممن فقدوا وظائفهم وعانقوا الطلبة في المظاهرة.

وهناك قرابة 50 ألف موظف في قطاع التعليم بين من أوقفوا عن العمل أو أقيلوا بموجب عمليات التطهير. وخلال التحقيق في محاولة الانقلاب صدرت الأوامر بحبس 37 ألف شخص آخرين في انتظار المحاكمة.

وقال تحسين يسيلدير الذي يرأس رابطة لأعضاء هيئة التدريس بإحدى الجامعات “نحن نواجه فترة أسوأ من فترة الانقلاب.”

ومضى قائلا لرويترز “في بلادنا التي تتحول إلى نظام الرجل الواحد من خلال الطوارئ كل المعارضة التي تقاوم تصبح أهدافا” في إشارة للرئيس طيب إردوغان.

وأثارت الحملة قلق جماعات معنية بالحقوق وحلفاء تركيا في الغرب والمستثمرين الأجانب. وتقول الجماعات المدافعة عن حقوق الإنسان وأحزاب معارضة إن إردوغان – الذي تعود جذوره السياسية لحزب إسلامي محظور – يستغل الانقلاب ذريعة لتكميم المعارضة بالكامل في الدولة المرشحة للانضمام لعضوية الاتحاد الأوروبي.

وقالت وزارة الداخلية التركية يوم الخميس إنها أوقفت 1218 من أفراد الأمن عن العمل للاشتباه في صلتهم بكولن.

المصدر :وكالة أنباء أونا

وكالة أنباء أونا

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق هل يغامر الرئيس عباس بعلاقته بمصر؟
التالى رباط عنق أسود من فضلك