وزير المالية: خفض الدعم وتحرير سعر الصرف «ضرورة قصوى»

المصرى اليوم 0 تعليق 2 ارسل لصديق نسخة للطباعة

قال عمرو الجارحي، وزير المالية، الجمعة، إن قرار تحرير سعر الصرف تأخر كثيرًا مما أدى إلى تآكل الاحتياطي من النقد الأجنبي للدفاع عن الجنيه المصري إلى جانب استنزاف المساعدات في دعم العملة أيضًا، مؤكدًا أن «التحرك نحو الإصلاح بخفض الدعم وتحرير سعر صرف العملة كان ضرورة قصوى».

وأضاف «الجارحي»، في كلمته بالمؤتمر الصحفي لإعلان تفاصيل إجراءات تعويم الجنيه وتوفير السلع الأساسية للمواطنين وضبط الأسواق، أن اتساع الفارق بين سعر الدولار في السوقين الرسمي والموازي عجل بالتدخل لعلاج تشوهات سوق النقد الأجنبي وتحرير سعر صرف العملة.

وأشار إلى أنه لا يجب الاعتماد على المساعدات لإصلاح الاقتصاد، ولكن لا بد من رفع القدرات الإنتاجية لزيادة الصادرات، مضيفًا أن الصادرات المصرية لازالت متواضعة ومتدنية للغاية مقارنة بالدول الأخرى، ولابد من العمل على زيادتها خاصة وأنها لاتتجاوز حاليًا 17 مليار دولار.

وأوضح الوزير أن عجز الموازنة لفترات طويلة في تزايد والدين العام حاليًا 100% والأجور قفزت إلى 230 مليار جنيه والدعم إلى 210 مليار والفوائد على الدين وصلت إلى قرابة 300 مليار جنيه والمعاشات زادت إلى 140 مليار لتتضاعف 4 مرات.

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة

المصدر : المصرى اليوم

المصرى اليوم

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق