أخبار عاجلة
اخبار السعودية اليوم - الطائرة الباكستانية -
صور| دماء شهداء انفجار الهرم تروي أرض الوطن -

الحياة تعود إلى طبيعتها بقرى السيول

الحياة تعود إلى طبيعتها بقرى السيول
الحياة تعود إلى طبيعتها بقرى السيول

عادت الحياة إلى طبيعتها فى القرى والمناطق المتضررة من السيول فى سوهاج والبحر الأحمر وقنا، وتواصل توافد قوافل الإغاثة لتقديم الدعم للأهالى المتضررين.

ونظم العشرات من أهالى الغردقة وقفة احتجاجية عقب صلاة الجمعة بمسجد الميناء تطالب برحيل المحافظ اللواء أحمد عبدالله لتقصيره فى إنقاذ المتضررين من السيول، على حد قولهم.

ومن جانبه، قال النائب مصطفى بكرى، رئيس لجنة تقصى حقائق السيول بمجلس النواب، إنه سيتم عرض تقرير وتوصيات اللجنة على مجلس النواب الأسبوع القبل مع موعد انعقاد المجلس فى 13 نوفمبر الجارى.

وأضاف «بكرى» فى تصريحات لـ«المصرى اليوم» أن اللجنة التقت عدداً من متضررى السيول بمختلف مناطق المحافظات المتضررة واستمعت إلى مشاكلهم وتضررهم من السيول، كما استمعت إلى المحافظين والمسؤولين التنفيذيين بها وتم طرح الأسئلة عليهم لبيان أسباب التقصير لإعداد التوصيات الخاصة بشأن الإضرار وتحيد المسؤولية لعرضها على الجلسة المقبلة بالمجلس.

وفى سوهاج، عاد الهدوء إلى قرى «الحاجر» و«الصوامعة» و«الجلاوية» و«بنى واصل» بمركزى ساقلتة وأخميم فى سوهاج بعد أسبوع من معاناة الأهالى من آثار السيول.

وعثرت قوات الدفاع المدنى على جثة لشاب ثلاثينى بمخر السيول المؤدى لمنطقة الحاجر بمركز ساقلتة تحت سفح الجبل، وتبين أنها مدفونة تحت الرمال نتيجة السيول، وقالت مصادر إن ملامح وجه الجثة غير واضحة ويوجد بها تسلخات وتآكل فى بعض أجزاء الجسم، وتم نقلها لمشرحة مستشفى ساقلتة المركزى

وأعادت شركة مياه الشرب والصرف الصحى بالمحافظة تشغيل جميع محطات مياه الشرب السطحية المتوقفة على النيل بمختلف مراكز المحافظة بعد انخفاض نسبة «عكارة» المياه الناتجة عن السيول، وقال المهندس محمد بدرى محمدين، رئيس الشركة إن جميع محطات مياه الشرب تعمل بكامل طاقتها ويتم ضخ المياه بصورة طبيعية للمواطنين فى كافة قرى ومدن المحافظة، كما تتم مراقبة مآخذ محطات المياه على مدار الساعة للتأكد من مطابقة مياه المأخذ للمواصفات القياسية.

وقال المحافظ الدكتور أيمن عبدالمنعم إن المساعدات والتعويضات المالية والقوافل الطبية التى قدمها الجيش والأزهر ووزارة الداخلية والتضامن الاجتماعى والجمعيات الأهلية ساهمت فى التخفيف من آثار ما خلفته السيول للأهالى من دمار للمنازل وغرق للزراعات.

وقال الدكتور صفا محمود، رئيس جامعة سوهاج، إن اتحاد طلاب كلية الصيدلة بالجامعة بالتعاون مع كلية الطب نظم قافلة طبية متكاملة لقرية «الحاجر» ضمت أكثر من 20 طبيبا فى مختلف التخصصات وتم صرف الأدوية بالمجان وتوزيع بعض الاحتياجات على سكان المنطقة.

وفى السويس، أرسلت أمانة حزب النور بالمحافظة قافلة لإغاثة المتضررين من السيول فى رأس غارب بالبحر الأحمر والصعيد، وشملت سيارتى نقل محملتين بالمواد الغذائية والبطاطين.

وشهد المحافظ اللواء أحمد محمد حامد واللواء مصطفى شحاتة، مدير الأمن تجربة عملية لإدارة أزمة السيول وكيفية مواجهتها بنطاق حى عتاقة بحضور كافة الأجهزة المعنية لإدارة الأزمة.

وفى المنوفية، قررت لجنة الأزمات بمديرية الصحة تحديد 3 مستشفيات لإخلاء المواطنين فى حالة حدوث سيول، بالإضافة إلى إقامة مستشفى ميدانى بجوار الأماكن المضارة.

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة

المصدر : المصرى اليوم

المصرى اليوم

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق تنفيذية اليويفا تبدأ اجتماعاتها لمناقشة إصلاحات بطولتي الأندية الأوروبية
التالى رباط عنق أسود من فضلك