«لوفيجارو»: مرشحو اليمين الفرنسي تكاتفوا على «ساركوزي» في المناظرة الثانية.. ولا يريدوا «لوبان»

المصرى اليوم 0 تعليق 3 ارسل لصديق نسخة للطباعة

واجه الرئيس الفرنسي السابق نيكولا ساركوزي، هجومًا حادًا من مرشحي اليمين للرئاسة الفرنسية، خصوصا حول سياسة الهجرة وأسلوبه في ممارسة السلطة، في ثاني مناظرة تلفزيونية جرت مساء أمس الخميس.

وبحسب صحيفة «لوفيجارو» الفرنسية، فإن مرشحي اليمين وخاصة الوزراء السابقين في حكومة ساركوزي «تكاتفوا» عليه حيث هاجم كلٍ على حدا، وقال فرانسوا فيون «كان شرف لي أن أكون رئيسا للوزراء لمدة 5 سنوات معه»، ولكنه «قلل من هيبة الرئاسة».

وقالت ناتالي كوسيوسكو موريزيه «في نظري الرئاسة لا تعني الإكثار من الكلام عن الأحداث الراهنة على حساب القضايا الطويلة الأمد». اما برونو لومير، فقال إن البعض وعدوا بالا يترشحوا من جديد إذا هزموا«في إشارة إلى ساركوزي الذي خسر الانتخابات أمام الرئيس الحالي فرانسوا هولاند، عام 2012.

وقال آلان جوبيه المرشح اليميني الاوفر حظَا للفوز بالرئاسة، وهذا ما تشير إليه كل استطلاعات الرأي في فرنسا، إنه من جهته لا يعمل ضد ساركوزي، ولكنه ضد «الجبهة الوطنية التي تترأسها مارين لوبان، اليمينية المتطرفة، والتي تعمل ضد رئيس الدولة الحالي وتحاول تدمير فرنسا.

ورد ساركوزي ساخرا انه من بين هؤلاء الوزراء السابقين الذين ينتقدونه «لم يطلب منكم احد مغادرتي الحكومة».

من جانبه قال المرشح جان فريدريك بواسون، غنه لم ولن يصوتوا لمارين لوبان زعيمة الجبهة الوطنية، قائلاً: «لا أتصور تحالف انتخابي يميني مع الجبهة الوطنية»، مشيرًا إلى أن لن يعطي صوته لأحد من اليسار إذا ترشح أيضًا، وذلك في حال صوت مرشحي اليمين الوسطي في الانتخابات، بين مارين لوبان واليسار الضعيف، فيما أكدت «لوفيجارو» أن مرشحي اليمين المتوسط هما الأوفر حظَا والأوفر حسب استطلاعات رأيها هو رئيس الوزراء الفرنسي الأسبق «آلان جوبيه».

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة

المصدر : المصرى اليوم

المصرى اليوم

إخترنا لك

0 تعليق