أخبار عاجلة
اليوم.. فتح معبر رفح بتوجيهات من السيسي -

من هو المستشار اليهودي الإيراني لترامب؟

من هو المستشار اليهودي الإيراني لترامب؟
من هو المستشار اليهودي الإيراني لترامب؟
الموقع بوست - العربية نت
الأحد, 06 نوفمبر, 2016 03:55 مساءً

ديفيد بيمان المواطن الأميركي اليهودي من أصول إيرانية والذي يتكلم اللغة الفارسية بطلاقة تم تعيينه قبل شهر فقط كمستشار لترامب ومدير الاتصال باليهود في حملة ترامب في الانتخابات الرئاسية الأميركية بينما كان يعمل قبل ذلك كمتعاون فقط مع الحملة.

بيمان البالغ من العمر 38 عاماً ترك إيران مهاجرا للولايات المتحدة في سنة 1984 وسكن برفقة عائلته في مدينة لوس أنجلوس حيث يعيش الكثير من اليهود وغير اليهود الإيرانيين، مما جعل المدينة يطلق عليها تهكماً اسم "طهران أنجلوس".
المستشار الإيراني لترامب يقدم نفسه كيهودي أرثوذكسي وهو خريج جامعة هارفارد فرع القانون وقبل أن ينضم لحملة "الاتحاد ضد مشروع إيران النووي" كان نائب المدعي العام في ولاية كاليفورنيا.

وانضم بيمان للاتحاد ضد مشروع إيران النووي وبصفته يتقن اللغة الفارسية ساعد في تشريع العقوبات المفروضة على الأنشطة الإيرانية النووية بغية ردع الطموح الإيراني في هذا المجال وهو من معارضي اتفاق الحكومة الأميركية مع إيران بهذا الشأن.

ويعمل بيمان حاليا في حملة ترامب الانتخابية كمدير للاتصال باليهود ويرد على أسئلة واستفسارات الجالية اليهودية بشأن مواقف وخطط ترامب.

وقال بيمان لموقع جريدة "فوروارد" الأميركية المختصة بشؤون اليهود: إن الرسالة التي تلقيتها من اليهود واضحة جدا، اليهود المحافظون واليهود المتدينون يعتقدون أن ترامب هو الخيار الأفضل لإدارة الولايات المتحدة.

وقارن هذا المستشار اليهودي المرشح ترامب بسائر المرشحين الجمهوريين السابقين قائلا "أعتقد أن ترامب سوف يعمل أفضل من ميت رامني ومن جون ماكين وحتى أفضل من جورج بوش".

قضى ديفيد بيمان الكثير من وقته في الأسابيع الماضية متنقلا بين نيويورك ونقاط تجمع الناخبين اليهود في فلوريدا الجنوبية وأوهايو وبنسيلفانيا.

مهمة بيمان صعبة جدا لأن حملة ترامب كانت تفتقر لمن يربطها بالمجتمع اليهودي بشكل جيد. وكان ترامب قد عين زميلين له من رجال الأعمال هما جيسون غريتبالت وديفيد فريدمان كمستشارين في شؤون إسرائيل.

لكن في الطرف الآخر ومنذ المراحل الأولى للسباق الرئاسي وظّف فريق هيلاري كلينتون مديرا دائما للاتصال باليهود وتمكنت كلينتون بمساعدة مجموعات أجنبية بناء شبكة واسعة من الداعمين في كافة أنحاء الولايات المتحدة.

ورغم أن كبار الجمهوريين ابتعدوا عن ترامب وبعضهم قدم اعتذارا بسبب سلوكه غير الطبيعي، يعتقد بيمان أن المجتمع اليهودي سوف يفاجئ العالم في هذه الانتخابات.

يذكر أن ائتلاف الجمهوريين اليهود يركز على الحملات الانتخابية لمرشحي انتخابات مجلس الشيوخ والكثير من المتبرعين والداعمين لترامب تركوه وحيدا برفقة الميلياردير "شلدون ألدلسون" كبير ملاكي الملاهي في لاس فيغاس.

ويقول ديفيد بيمان في هذا الشأن: أنا لا أعرف أعضاء هذا الائتلاف لكننا ركزنا جهودنا على الناخبين بدلا من كبار الشخصيات في الأحزاب. العوائل اليهودية والطلاب اليهود والنساء والآباء اليهود هم الأهم وهؤلاء يمكنهم أن يفعلوا شيئا على أرض الواقع.
 



المصدر : موقع الموقع

الموقع

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى رباط عنق أسود من فضلك