العاصمة الإدارية.. «خلية نحل» تسابق الزمن

المصرى اليوم 0 تعليق 1 ارسل لصديق نسخة للطباعة

ستظل مصر قوية بشبابها المخلص الذى يمتلك من العزيمة والقوة ما يمكنه من قهر المستحيل وتنفيذ أصعب المهام لصون كرامة الوطن وبناء مستقبله، وفى الوقت الذى تخوض فيه مصر معركة متصلة ضد قوى الشر والإرهاب التى تسعى لعرقلة مسيرة الشعب المصرى وما حققه طوال الفترة الماضية من إنجازات ملموسة فى مجالات البناء والتنمية وتوفير الحياة الكريمة للمواطنين، تبقى إرادة المصريين واصطفافهم على قلب رجل واحد كفيلة بتذليل الصعاب، ومواجهة المشكلات التى لن تحل إلا بعزيمة المصريين أنفسهم فى ظل ما نواجهه من مخططات وتحديات اقتصادية واجتماعية وأمنية على كافة الاتجاهات.

تأتى العاصمة الإدارية الجديدة بريقا تتضح معالمه، وحلما بدأ يرى النور بسواعد المخلصين من شباب مصر، يعملون كخلية نحل.. يسابقون الزمن.. يبذلون الجهد والعرق على مدار الساعة، دون كلل أو ملل أو شكوى من مشقة العمل وحرارة الشمس، مجتازين الكثير من الصعاب، لا يساورهم أى شك فى أنهم يقدمون اليوم لبلدهم شيئا غاليا سيفخرون به أمام أبنائهم وأحفادهم فى المستقبل، حالمين بموعد افتتاح المشروع الذى لا يشعر بمدى ضخامته سوى من يشاهد بناءه بعينه.

صورة مشرقة ومشرفة لأعمال تنفيذ المرحلة الأولى منه على أرض الواقع، واقع يمهد لمستقبل قادم يحمل معه الكثير من الخير لأبناء الوطن، إنه مشروع العاصمة الإدارية الجديدة، الذى تشرف عليه الهيئة الهندسية للقوات المسلحة بالتعاون مع العديد من الشركات المصرية العاملة فى مجالات التشييد والبناء والمرافق والخدمات.

بمساحة إجمالية تبلغ 170 ألف فدان، منها 40 ألف فدان فى المرحلة الأولى، يتم الانتهاء منها، خلال عامين، تشمل العاصمة الإدارية الجديدة مجمعا يضم كل الوزارات، ومقرا لمجلس النواب، وقرية ذكية، ومقرات للسفارات الأجنبية فى مصر، ومقرات للجامعات والمدارس، وأرضا للمعارض، وحديقة مركزية كبيرة تعتبر من أكبر الحدائق فى الشرق الأوسط، ومطارا مدنيا يحمل اسم «مطار العاصمة» وهو ما تم الانتهاء منه بالفعل، كما تضم حيا كاملا لرجال الأعمال، ومقرا للبنك المركزى، والبورصة، ومقرات لمختلف البنوك المحلية والدولية.

ويبلغ عرض الطريق الرئيسى للمدينة 124 مترا مربعا، وتعتبر مساحته الأكبر فى مصر، حيث إن أكبر مساحة موجودة حاليا تبلغ 90 مترا مربعا، ويتكون الطريق من 6 حارات طرق سريعة، بالإضافة إلى 3 حارات للخدمات، كما تضم العاصمة الإدارية 25 حيا سكنيا تستوعب 6 ملايين نسمة، بالإضافة إلى 5 محطات لتوليد الكهرباء جار إنشاؤهم، حيث يصل حجم الطاقة المستهدفة فى المرحلة الأولى 2200 ميجاوات.

ويوجد بالعاصمة الإدارية أنفاق خرسانية للمرافق وتوصيلات الكهرباء و«كابلات» الاتصالات، وخطوط الغاز والمياه والصرف الصحى، بمساحة تبلغ «6 متر مربع × 6 متر مربع»، فضلًا عن عدايات خرسانية ومواسير بأقطار تصل إلى 3 أمتار مربعة، وعدايات خرسانية فارغة بهدف استخدامها فى المستقبل، فيما يغذى العاصمة خط غاز رئيسى ممتد مباشرة من ميناء السخنة، ويجرى تنفيذه حاليا، فضلًا عن خط توصيل مؤقت من مدينة «بدر».

وفيما يتعلق بتوصيل المياه، هناك ثلاثة خطوط هى العاشر من رمضان، والقاهرة الجديدة، والخط الرئيسى من البحر الأحمر «تحلية مياه البحر»، وهذه تعتبر المرة الأولى التى سيتم فيها توصيل المياه من البحر الأحمر إلى القاهرة وليس العكس، كما ستضم العاصمة الإدارية الجديدة شبكة معالجة مياه.

يقول محمد فودة، المدير الإدارى لطرق العاصمة الإدارية الجديدة «شركة أوراسكوم لإنشاء الطرق»، إن هناك 550 عاملًا على مختلف المهن تابعين للشركة يعملون فى تنفيذ 28 كيلو مترا مربعا من الطرق، موضحا أن العمل يستمر على مدار 24 ساعة بنظام المناوبات.

من جانبه، أشار المهندس أحمد فاروق، مدير تنفيذى بشركة (أوراسكوم لإنشاء الطرق)، إلى أنه يتم حاليا تنفيذ الطرق الموجودة شرق الطريق الدائرى الإقليمى والبالغة مساحتها 28 كلم، امتدادا لطريق بن زايد الشمالى والجنوبى، موضحًا أن عرض الطرق يبلغ 24 مترا، و90 مترا.

وأوضح أنه تم إنجاز 37% من المستهدف تنفيذه حتى الآن من المشروع، موضحا أن هناك أعمالا أخرى تقوم بها شركة أوراسكوم فى المشروع، سواء على مستوى الإنشاءات أو الطرق.

وأضاف عمرو عبدالله، مدير مشروع بشركة (أوراسكوم لإنشاء الطرق)، أن الطرق مصممة لتحمل جميع الحمولات التى تسير على الطرق، وحالات الازدحام الشديد المتوقع حاليا ومستقبلا، وأشار إلى أنه يتم تنفيذ الطرق بأعلى جودة طبقا للمواصفات.

المهندس أسامة دانيال، المسؤول عن ضبط الجودة، أوضح أن هناك اهتمامًا كبيرًا بعنصر الجودة للمواد المستخدمة.

ومن جانبه، قال المهندس الإسبانى خوسيه تاميل، مدير مشروع بشركة «كوبروزا برايم»، إن مشروع العاصمة الإدارية الجديدة كبير للغاية، موضحًا أنه اختار العمل فى مصر لأنه من القليل جدا أن تجد مشروعا بمثل هذا الحجم من الأعمال التى تحدث فى وقت واحد.

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة

المصدر : المصرى اليوم

المصرى اليوم

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق