أخبار عاجلة
إخلاء 7 إخوان بكفالة مالية بالمنيا -
حركة تنقلات محدودة بمديرية أمن الشرقية -

الحكومة تناقش مشروع قانون العمل الجديد في صورته النهائية الأربعاء

الحكومة تناقش مشروع قانون العمل الجديد في صورته النهائية الأربعاء
الحكومة تناقش مشروع قانون العمل الجديد في صورته النهائية الأربعاء

أعلن وزير القوى العاملة محمد سعفان، أن مجلس الوزراء سيبحث في اجتماعه، الأربعاء، مشروع قانون العمل الجديد في صورته النهائية، بعد أن استجابت الوزارة للعديد من الملاحظات التي تلقتها من ممثلي العمال وأصحاب الأعمال، وتم إدراجها ضمن مواد المشروع، ليكون متوافقا ومتوازنا لطرفي العملية الإنتاجية.

وأكد «سعفان» أن دور الدولة هو حماية حقوق العمال ورعاية مصالحهم، وفي نفس الوقت كفالة التوازن بين أصحاب الأعمال والعمال، في إطار من العدالة والإنصاف، وبما يكفل ترسيخ السلام الاجتماعي، وصولاً إلى أفاق رحبة من التعاون بين طرفي علاقة العمل تؤثر إيجابا على الاستثمار، وتأمين فرص العمل، وتحقيق التنمية المستدامة.

جاء ذلك خلال زيارة الوزير اليوم الثلاثاء، لشركة أراب«إيه بي بي» بالمنطقة الصناعية الأولي بمدينة العاشر من رمضان، وهي شركة مساهمة مصرية خاضعة لقانون الاستثمار، ويعمل بها 1600 عامل، وذلك للوقوف على أحوال العمال المالية والاجتماعية، والتعرف من الإدارة على معدلات الإنتاج، ومدي التقدم الذي أحرزته من إنتاج والمشاكل والمعوقات التي تواجهها للعمل على حلها لدفع عجلة الإنتاج وزيارة الاستثمار.

وتفقد الوزير 3 مصانع للشركة بصحبة المهندس محمد عبدالحكم رئيس مجلس إدارة الشركة والعضو المنتدب، واستمع لشرح من المهندس محمد سالم مدير المصانع عن إنتاج الشركة في مختلف أقسامها، حيث تقوم بتصنيع لوحات توزيع الكهرباء والمحولات، والعوازل للضغط العالي والمتوسط والمنخفض، بالتعاون مع ألمانيا، وتصدر إلى 28 دولة، وبعض دول إفريقيا بنسبة 20% من إنتاجها والـ 80% للسوق المحلية، مشيرا إلى أن نسبة مكونات المنتج المحلي صناعة مصرية تتراوح ما بين 80% إلى 100%.

وأكد وزير القوي العاملة ضرورة زيادة إنتاجية العامل في جميع المواقع الإنتاجية، وإعطاء دفعة قوية للتصدير للخارج، مشيدا بعمال مصر، وبأصحاب الأعمال الذين يوفرون فرص عمل للشباب، منوها إلى أن مصر ستكون في ثوب جديد أواخر عام 2017 وأوائل عام 2018، حيث ستشهد مقدرات انتاجية جديدة، وإضافة لكل نواحي الاستثمارات، ما يعود على المواطنين بالخير، معربا عن أمله أن تكون مصر في مصف العشر دول اقتصاديا في العالم بعرق عمالها والمستثمرين الشرفاء.

وأشاد الوزير- في ختام الزيارة بإنتاج الشركة- مشيرا إلى أن ما شاهده اليوم من إنتاج بالشركة بواسطة عمالها، وإدارتها الناجحة يؤكد أن مصر قادرة على تخطي أزمتها الاقتصادية، وتنمية ناتجها القومي، وتهيئة مناخ الاستثمار، وترويج منتجاتها خارجيا لتحسين صورة الصناعة بالأسواق الأوروبية لجذب العديد من المستثمرين ورجال الأعمال للسوق المحلية ونرفع شعار «صنع في مصر» عالميا.

وتم الاتفاق بين الوزير ورئيس الشركة، على مقترح بروتوكول مشترك مع الوزارة لتدريب الشباب بمصانع الشركة عمليًا ونظريًا، على أن يتم تعيين أوائل الخريجين من هذه الدورات بالشركة.

وأكد الوزير أن هذه الزيارة تأتي في إطار الزيارات الميدانية لمواقع العمل والإنتاج، لتلبية احتياجات العمال الأساسية للوصول إلى مستوي متميز من النوعية والجودة في العمل، مما يسهم في دفع مسيرة التنمية والتطور.

ومن جانبه وجه رئيس الشركة الشكر للوزير على الزيارة، مؤكدا أنها تعطي العمال والمسئولين بالشركة دفعة كبيرة للعمل والإنتاج، وأن الدولة تهتم بالمستثمرين وتوفر لهم متطلبات الإنتاج، وحل أية معوقات أو مشاكل تقابل العملية الإنتاجية، وذلك ينعكس على الشركة، مؤكدًا أن القرارات الاقتصادية الأخيرة تستلزم أن يتحمل أصحاب الأعمال والعمال، بعض الوقت حتي تمر الأزمة الاقتصادية، وتتبوأ مصر مركزًا متقدمًا.

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة

المصدر : المصرى اليوم

المصرى اليوم

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى رباط عنق أسود من فضلك