أخبار عاجلة
شيخ الأزهر يتوجه إلى أبوظبي -
حياء «المعلّم زيطة» -
مقتل 30 شخصًا جراء انفجار شاحنة صهريج في كينيا -
وضع 10 أشخاص قيد الاحتجاز إثر هجومي إسطنبول -

الاقتصاد العالمى يبدأ التعافى من الصدمة

الاقتصاد العالمى يبدأ التعافى من الصدمة
الاقتصاد العالمى يبدأ التعافى من الصدمة

بدأ الاقتصاد الأمريكى والعالمى، أمس، التعافى من آثار الصدمة التى أحدثها الفوز غير المتوقع للرئيس الأمريكى دونالد ترامب على منافسته الديمقراطية هيلارى كلينتون، ولعب خطاب «النصر» لترامب دورا فى تهدئة الأسواق العالمية، لتأكيده على تعزيز التعاون بين واشنطن والعالم، فيما قال خبراء إن صدمة فوز ترامب لم تكبد الاقتصاد العالمى خسائر مثل خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبى.

وقالت وكالة «بلومبرج» الاقتصادية إن أغنى أثرياء العالم خسروا، أمس الأول، حوالى 41 مليار دولار بسبب تراجع الأسواق العالمية على خلفية فوز ترامب، الذى دفع بالأسواق العالمية نحو التراجع.

ونجحت الولايات المتحدة فى الحفاظ على تصنيفها الائتمانى، حيث أبقت وكالة التصنيف الائتمانى «ستاندرد آند بورز» الدولية، تصنيفها عند «AA + / A-1 +» مع الإبقاء على نظرة مستقبلية «مستقرة»، وأكد محللو الوكالة أن قوة المؤسسات الأمريكية ووجود نظام فعال لـ«الأعباء والتوازنات» المعمول به فى الولايات المتحدة بين السلطات العامة، والذى يسمح لها بمراقبة كل منهما الآخر، سيدعم سياسات إدارة ترامب، رغم «عدم تمتع الرئيس المنتخب بالخبرة فى مجال الخدمة العامة، مما يزيد من عدم اليقين بشأن قضايا السياسة العامة»، ولفتت إلى أن ديون واشنطن ترتفع مما يزيد الشكوك حول الآفاق المستقبلية لأكبر اقتصاد فى العالم، وتخوفت من خطر عدم اليقين السياسى والأخطاء المحتملة، التى قد تخلق ضغطا يؤدى إلى تخفيض التصنيف الائتمانى للبلاد، فيما قالت وكالة «فيتش» للتصنيف الائتمانى إن انتصار ترامب لن يؤثر على المدى القصير على تصنيف الولايات المتحدة.

وخالفت بورصة «وول ستريت» غالبية التوقعات عبر تسجيلها ارتفاعا واضحا إثر انتخاب ترامب، حتى كادت تحطم رقما قياسيا أمس الأول، وارتفع مؤشر «داو جونز» بنسبة 1.39% فيما سجل مؤشر «ناسداك» ارتفاعا بنسبة 1.11%، وبحسب النتائج غير النهائية للإغلاق، ارتفع مؤشر «داو جونز الصناعى» 254.65 نقطة وبلغ 18 ألفا و587.39 نقطة، فيما ارتفع مؤشر «ناسداك» 57.58 نقطة وبلغ خمسة آلاف و251.07 نقطة.

وتعافت الأسواق الآسيوية من خسائر النتيجة، مسجلة ارتفاعا جماعيا لتتغلب على المخاوف الأولية من فوز ترامب، خاصة مع استيعاب الأسواق تصريحات الرئيس المنتخب عقب الفوز، وسجل مؤشر (نيكي) فى بورصة طوكيو ارتفاعا بواقع 6.72%، ليصل إلى مستوى 17344.42 نقطة، وحقق مؤشر (سنسكس) الهندى مكاسب بواقع 1.65%، ليسجل 27702.75 نقطة.

وفى هونج كونج، ارتفع مؤشر (هانج سينج) نحو 2.04%، ليسجل 22878.46 نقطة، وصعد مؤشر «شنغهاي» الرئيسى فى الصين بما يوازى 1.37%، ليصل إلى مستوى 3170.81 نقطة، كما ارتفع مؤشر «سنغافورة» بواقع 1.41%، ليصل إلى مستوى 2827.55 نقطة.

وتراجع اليوان الصينى إلى ما دون 6.8 يوان للدولار فى الأسواق الخارجية للمرة الأولى خلال أكثر من 6 أعوام، بسبب مخاوف من أن ترامب قد يطبق سياسة الحماية التجارية التى تحدّث عنها طوال فترة حملته الانتخابية، وتماسك الدولار مقابل معظم العملات الرئيسية، حيث تحاول الأسواق استيضاح التداعيات التى قد تترتب على سياسة ترامب الاقتصادية، ولا سيما الأسواق الآسيوية التى تشعر بالقلق بشأن مستقبل العلاقات التجارية بين الصين والولايات المتحدة فى ظل حكومة رئيس جمهورى.

وأدى الفوز غير المتوقع والصادم لترامب على منافسته كلينتون إلى موجة بيع جماعية للأصول عالية المخاطر، بما دفع الين واليورو والفرنك السويسرى للصعود قبل أن يتغير مسار السوق فى تداولات متقلبة بدعم من الخطاب الذى ألقاه ترامب، واستقر مؤشر الدولار الذى يقيس أداء العملة الأمريكية مقابل سلة من ست عملات رئيسية.

وتماسكت أسعار النفط مع تعافى الأسواق على غير المتوقع، لكن المستثمرين ظلوا حذرين قبيل اجتماع مهم لمنظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) لتحديد مستوى الإنتاج، وعوضت غالبية الأسواق الخسائر التى تكبدتها بعد الانتخابات وعادت للصعود مجددا، لكن سوق النفط تعانى من تخمة كبيرة فى المعروض، بينما يركز المستثمرون على اجتماع «أوبك» المقرر عقده فى 30 نوفمبر، ، فى حين نزل الخام الأمريكى الخفيف 10 سنتات إلى 45.17 دولار للبرميل، وتراجعت السوق بسبب زيادة 2.4 مليون برميل فى مخزونات الخام الأمريكية لتصل إلى 485 مليون برميل فى الأسبوع الماضى، وفقا لتقرير إدارة معلومات الطاقة، ومازال المستثمرون يقيّمون أثر رئاسة ترامب على العرض والطلب.

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة

المصدر : المصرى اليوم

المصرى اليوم

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق اخبار السعودية اليوم - برلمان تونس يرفض مقترحا ماليا لتعويض واشنطن عن أحداث السفارة
التالى مجلس الأمن القومي الأمريكي يدين تفجيري إسطنبول