Propellerads

خبير العلاقات الدولية: على «ترامب» بعث رسالة طمأنة للمسلمين

وكالة أنباء أونا 0 تعليق 2 ارسل لصديق نسخة للطباعة

قال خبير العلاقات الدولية بمركز الأهرام للدراسات السياسية والاستراتيجية الدكتور، سعيد اللاوندي، إنّ هناك فرقًا “كبيرًا” بين دونالد ترامب كمرشح و”ترامب” بعد أنْ أصبح رئيسًا للولايات المتحدة الأمريكية، لأن وعود الترشح تختلف تمامًا عن الأمر الواقع، وتحديدًا بعد توليه منصب الرئيس.

وأضاف اللاوندي، خلال لقائه على شاشة “الغد” الإخبارية، مع الإعلامية منى بلهيم، أن الولايات المتحدة الأمريكية تعد دولة مؤسسات وهيئات، ومن الصعب أنْ ينفذ ما كان يقوله حرفيًا بعيدًا عن سياسات تلك المؤسسات، مشيرًا إلى وجود دعاية مسمومة كانت موجهة ضده، وتحديدًا من منافسته السابقة هيلاري كلينتون، التي أصبحت تشكل هواجس في نفوس البعض.

وأوضح اللاوندي أنه يجب على “ترامب” بعث رسالة طمأنة للجميع بعد توليه الرئاسة، فيما يخص العلاقات الخارجية وموقفه من المسلمين، مؤكدًا أن منع دخول المسلمين للولايات المتحدة أمرٌ صعب للغاية، لأن خروج المسلمين من أوروبا أو الولايات المتحدة سيشكل تهديدًا اقتصاديًا.

المصدر :وكالة أنباء أونا

وكالة أنباء أونا

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق