أخبار عاجلة
السنغال تدعو لاجتماع مجلس الأمن بشأن جامبيا -

تكريم خالد القاضي في احتفالية قضائية ثقافية

تكريم خالد القاضي في احتفالية قضائية ثقافية
تكريم خالد القاضي في احتفالية قضائية ثقافية

وسط حشد كبيرمن كبار الأدباء والمفكرين ورجال القانون والقضاء والتعليم والإعلام والسلك الدبلوماسى والشخصيات العامة، تم تكريم المستشار الدكتور خالد القاضي، مؤلف كتاب «رحلة 30 سنة قانون من سيرة قاض مصري»تقديرا لجهوده الدؤوبة لنشر الثقافة القانونية، وذلك في الاحتفالية القضائية الثقافية التي أقامتها- تحت رعاية الكاتب الصحفي حلمي النمنم وزير الثقافة- الهيئة العامة لدار الكتب والوثائق القومية برئاسة الأستاذ الدكتورمحمود الضبع بالتعاون مع الهيئة المصرية العامة للكتاب برئاسة الأستاذ الدكتورهيثم الحاج والتي تأتي تقديرا لدور القضاء المصري الشامخ في إرساء دعائم الحق والعدل والقانون في ربوع مصرنا الحبيبة، وذلك في إطار العلاقة الوثيقة بين القانون والثقافة.

في بداية اللقاء رحب الدكتور محمود الضبع، رئيس مجلس إدارة الهيئة العام لدار الكتب والوثائق القومية بالمؤلف وبنشر الكتاب، وداعب المؤلف قائلا أنه ما إن يفرغ من كتاب له، إلا ويفاجأ بكتاب آخر، وأن مؤسسات الدولة تتشرف بنشر تلك المؤلفات، وقال أنه يشتبك في مؤلفاته بفكر واع، وبمنطقة مهمة هي الوعي بالثقافة القانونية لأن المجتمع يفتقد هذه الثقافة القانونية، ولذلك يجب علينا تنمية وعي المجتمع بما له وما عليه بشرع بلاده الذي يجب أن يقر ومعطيات القانون التي يمكن أن يتواصل معها.

وفي كلمته قال الدكتور هيثم الحاج على رئيس الهيئة المصرية العامة للكتاب، أننا رحبنا وسعدنا جداً بالاحتفال بالدكتور خالد القاضي الذي اعتبره حفيد محمد نور الدين ( النائب العام في بدايات القرن العشرين) ذلك القاضي المثقف الذي نافح ودافع عن حرية التعبير حين حقق مع د.طه حسين في قضية الشعر الجاهلي، وأصدر لنا وثيقة قانونية ثقافية مبينا دور القانوني ليساند الثقافة والحرية.

وأضاف الدكتور هيثم أن مؤلفات خالد القاضي تجمع بين وعي قانوني بالفعل وبين حس ثقافي شفيف ورفيف ويجوب بين مختلف فروع الثقافة، وفي ظنه أن هذا الكتاب وهو من كتب السير الذاتية يمكنه أن يعطينا درساً في كيف يمكن أن يجمع الإنسان بين الخبرة القضائية بجديتها وصرامتها وبين اللطف كذلك، وأن يحقق الوعي بها لقارئها واختتم الحاج على حديثه بأنه يشعربالفخر لأن المؤلف يضع قدماً في حقل الثقافة وقدماً في حقل القانون ويتعاون مع قطاعات وزارة الثقافة في نشر رسالته في الثقافة القانونية، ودعاه في استمرار التعاون في معرض الكتاب القادم وقد هنأت السفيرة ميرفت التلاوي رئيسة منظمة المرأة العربية ووزيرة التأمينات والشئون الاجتماعية المستشار خالد القاضي على إعداد هذا الكتاب، ولكن لنجاحه في تجميع هذه الكوكبة من أبناء مصر، ولمجموع أعماله الهادفة لمحو الأمية القانونية.

ووصف المستشار نير عثمان وزير العدل الأسبق، هذا اللقاء بأنه ( عرس ثقافي )، كما وصف المؤلف أنه أحد أبنائه الأعزاء المجتهدين خلقاً وعملاً،، واعتبر الكتاب قطعة أدبية رفيعة، وذكر الأنبا أرميا الأسقف العام ورئيس المركز الثقافي القبطي قصة اثنين من القضاة كانا صديقين وقد ارتكب أحدهما جريمة وفوجىء بأن صديقه هو الذي سيحاكمه، وما كان من القاضي الصديق إلا أن أنزل أقصى العقوبة على صديقه القاضي وهي غرامة مالية كبيرة، ثم أخرج هذا المبلغ من جيبه وسدد عنه قيمة العقوبة، واعتبر هذه القصة تجسيدا لعدل القاضي مع رحمته وأضاف أرميا هذه الصفة موجودة في قضاة مصر وتتجسد في القاضي المحتفى به في تلك الاحتفالية المستشار خالد القاضي وقال الدكتور أسامة الأزهري مستشار رئيس الجمهورية للشئون الدينية أن القاضي: قامة قانونية شامخة، وباحث أكاديمي بارع كما أنه صاحب قلم.

وأشاد الدكتور حسن القلا – رئيس مجلس أمناء جامعة بدر بقدرة خالد القاضي على العطاء وقال أنه طاقة بشرية نادرة.

ودعا القاضي إلى ضرورة مضاعفة الاهتمام بشباب مصر الذين يمثلون أمل الأمة وغرس قيم الولاء والمواطنة في نفوسهم من خلال إتاحة الفرصة الكاملة لهم وتقديم القدوة والنماذج الصالحة والقضاء على الفساد والتصدي لكل معاول اليأس التي تحاول أن تتسرب إليهم، واشاد بمشاركة نخبة من شباب وفتيات الكشافة البحرية في الاحتفالية متطوعين بجهودهم في الإعداد والتنظيم.

ودعا القاضي كافة المسئولين أن يأخذوا بسواعد الشباب نحو مواقع المسئولية.

وفى ختام الاحتفالية تم تكريم الدكتور خالد القاضي بدرع الاحتفالية، وأهدى المؤلف نسخا موقعة من كتابه للحضور.

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة

المصدر : المصرى اليوم

المصرى اليوم

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى رباط عنق أسود من فضلك