أخبار عاجلة
رسالة توضح سبب انتحار عامل بالنيل في قنا -

«شل» و BMW فى مغامرة جديدة : «اوجاستو» خلف عجلة قيادة سيارة أجرة ولكن مختلفة نوعاً ما !

على حلبة الجحيم الأخضر، أو Nurburgring قام المتسابق المخضرم أوجاستو فارفوس بتسلم مسئولية قيادة سيارة BMW M4 DTM التى تحمل اسم shell كأحد الرعاة، بعد سباق DTM الذى أقيم على الحلبة فى الأسبوع ذاته كجزء من الدعاية لشركة الزيوت. جدير بالذكر أن هذا النوع من العمل التسويقى لـshell كان ممكنا من خلال تعديل سيارة BMW M4 DTM لكى تتناسب مع الظروف التى تفرضها الحلبة. وقد تم اختيار بعض الفائزين من الحضور لمشاركة فارفوس لبضعة لفات على الحلبة.

الفائزين المحظوظين من الحضور خاضوا تجربة الركوب بسيارة بقيادة سائق محترف خلال أكثر الأجزاء إثارة فى الحلبة، وكانت المرة الأولى لهم التى يروا فيها الحلبة من منظور السائق وليس المتفرج. وقد كان المعلِّق على هذا الحدث هو ماتياس مالميدى المعروف من برنامج Grip الذى يعرض على شاشة التليفزيون الألمانى RTL II. يعتبر أوجاستو فارفوس حلبة Nurburgring بيته الثانى. حيث قام البرازيلى بالمشاركة فى العديد من سباقات التحمل على الحلبة ذاتها. فى 2010 فاز بسباق التحمل الكلاسيكى بالتعاون مع يورج ميولر والبرتغالى بيدرو لامى ويو آلزين. استخدم الثلاثى آنذاك سيارة M3 GT2. ويقول فارفوس: «كان الحدث غاية فى المتعة، الجميع يعلم كم أحب هذه الحلبة، فوزنا فى 2010 يعتبر العلامة الأبرز فى تاريخى المهنى. وقد كان الخروج على الحلبة بسيارة shell أمرا غاية فى المتعة أيضا خاصة وأننى تمكنت من مشاركته مع بعض أفراد الجمهور، لا يسعنى سوى أن أشكر الشركة على هذا اليوم الرائع المفعم بالأدرينالين لى وللمحظوظين من الجمهور». يعتبر جزء «نوردشلايفه» من الحلبة الألمانية الشهيرة هو أطول مضمار ثابت للتسابق.

وقد أقيمت 10 سباقات DTM على هذه الحلبة ما بين 1988 و1993. ومنذ ذلك الوقت، بالتحديد فى 2 مايو 1993 توقفت سباقات DTM على هذا الجزء من الحلبة لأنه يعرض حياة السائقين للخطر. فمع تقدم الوقت والصناعة تمكن الصانعون من رفع سرعات السيارات المشاركة بشكل ملحوظ، ولكن تخطى مرحلة الإثارة فى ذلك الوقت وكان أقرب للخطر. جدير بالذكر أنه فى المجمل فازت BMW بـ12 لقبا بـDTM فى تاريخها أى أكثر من أى حلبة أخرى شارك عليها الفريق. ولكن من تلك الألقاب كان واحد فقط على جزء «نوردشلايفه». يبقى الفرنسى جاك لافيت هو السائق الوحيد الذى يفوز مع BMW بسباق على الجزء الشمالى للحلبة وذلك فى 16 يونيو 1990 حين كان أول من يعبر خط النهاية بعد 4 لفات من الحلبة التى بلغ طولها 25.3 كيلومترا بسيارة M3.

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة

المصدر : المصرى اليوم

المصرى اليوم

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق رئيس مجلس النواب يدين «انفجار الهرم»
التالى رباط عنق أسود من فضلك