أخبار عاجلة
10 اشخاص أجروا عمليات جراحية لأنفسهم ! -

أزمة السكر «عرض مستمر».. والكيلو بـ 12.5 جنيه

أزمة السكر «عرض مستمر».. والكيلو بـ 12.5 جنيه
أزمة السكر «عرض مستمر».. والكيلو بـ 12.5 جنيه

قال الاتحاد العام للغرف التجارية إن المعروض من السكر الحر بالأسواق أقل من المعدلات الطبيعية للطلب عليه، ما يتسبب فى ارتفاع سعره، الأمر الذى ظهر واضحا بعد ارتفاع أسعار الحلويات، خاصة أن مصانعها كانت تشترى الكيلو بـ4 جنيهات، ثم ارتفع جنيهين، والآن وصل 10 جنيهات.

وأكد مصدر بالاتحاد أن شركة «صافولا»، المُورِّد الوحيد للسكر الحر الآن فى السوق، رفعت سعر كيلو السكر الحر فى مبيعات الجملة إلى 11.5 ليصل للمستهلك بـ 12.5 جنيه.

وأكد أشرف الجزايرلى، رئيس غرفة الصناعات الغذائية، أن تعاقدات القطاع الخاص على استيراد السكر بدأت بالفعل فور إلغاء الرسوم الجمركية على الخام والمكرر المستورد، وتوقع وصول الشحنات الجديدة، خلال شهر.

فى السياق نفسه، قال خالد فتح الله، نائب رئيس الغرفة التجارية بالإسكندرية، إن زيت الطعام الحر المتداول فى الأسواق لا يواجه أى مشاكل من حيث المعروض، فضلا عن استقرار سعر البيع، بينما الدواجن المجمدة المستوردة مرشحة لارتفاع سعرها إلى 35 جنيها للكيلو، خاصة البضائع التى ستدخل للأسواق وفقا لأسعار الصرف بعد تحرير أسعار سوق الصرف، داعيا الحكومة إلى إلغاء الجمارك عليها، للحفاظ على مستوى الأسعار الحالية بالأسواق، مشيرا إلى أن ارتفاع الأسعار تسبب فى انخفاض مبيعات مختلف السلع 30%.

من جهة أخرى، تمكنت مباحث مركز بدر بالبحيرة من ضبط بقال تموينى لحيازته كميات من السكر والزيت التموينى المدعم، ومنعها من التداول بهدف بيعها بالسوق السوداء.

وكان اللواء علاء الدين شوقى، مدير أمن البحيرة، قد تلقى إخطاراً من مركز شرطة بدر، بورود معلومات بقيام «م. ش. أ»، 46 سنة، بقال تموينى، بتجميع وحيازة بعض السلع التموينية ومنعها من التداول تمهيداً لبيعها فى السوق السوداء. وبتقنين الإجراءات ضُبط المتهم وتم ضبط 1400 كيلو سكر مدعم و732 زجاجة زيت تموينى مدعم بقصد بيعها بالسوق السوداء، لتحقيق أرباح غير مشروعة، وتم تحرير محضر بالواقعة وإحالة المتهم إلى النيابة العامة للتحقيق. وتمكنت وحدة مباحث التموين بنجع حمادى من ضبط 600 كيلو سكر بحوزة عامل قبل بيعها بالسوق السوداء بنجع حمادى، كما تمكنت مباحث مركز الشهداء بالمنوفية من ضبط صاحب محل تموين وبحوزته 3 أطنان سكر تموينى قبل بيعها فى السوق السوداء، وتم تحرير محضر بالواقعة، وأُخطرت النيابة لمباشرة التحقيقات.

يأتى ذلك، فى الوقت الذى أعلنت فيه وزارة التموين رسمياً، أمس، أنه لا زيادة فى سعر الأرز التموينى حتى الآن، وقالت إن سعر كيلو الأرز على البطاقات 4.5 جنيه.

وكانت «المصرى اليوم» قد انفردت، أمس، بإلغاء اللواء محمد مصيلحى، وزير التموين، قرار الشركة القابضة للصناعات الغذائية بزيادة سعر الأرز 75 قرشا، بعد أقل من 12 ساعة من إصداره. وأكدت مصادر، لـ«المصرى اليوم»، أن الشركة القابضة اتخذت القرار، مساء الأربعاء الماضى، وأن الوزير لم يكن على علم بالقرار قبل صدوره، وفور وصوله إلى مكتبه، صباح الخميس الماضى، ألغى القرار.

وأضافت المصادر أن الوزير أبدى غضبه الشديد من صدور هذا القرار دون علمه مسبقا، وعَنَّف المسؤولين بالشركة القابضة للصناعات الغذائية، وطالبهم بعدم رفع سعر أى سلعة تموينية إلا بعد الرجوع إليه.

وأشارت المصادر إلى أن الوزير طالب الشركة القابضة بتثبيت أسعار السلع التموينية، خوفًا من الاحتقان الشعبى، وحتى لا يُقال إن الوزارة تضحك على الشعب، فترفع نصيب الفرد التموينى 3 جنيهات ليصبح 21، ثم تعود وتأخذها فى صورة زيادة على أسعار السلع.

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة

المصدر : المصرى اليوم

المصرى اليوم

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى رباط عنق أسود من فضلك