«الدراسات الاقتصادية»: برامج تكافل وكرامة لا تخرج الأفراد من دائرة الفقر

المصرى اليوم 0 تعليق 1 ارسل لصديق نسخة للطباعة

قالت الدكتورة عبلة عبداللطيف، مدير المركز المصري للدراسات الاقتصادية، إنه كان يجب على الدولة ان تقدم برنامج شامل لحماية محدودى الدخل وتحقيق العدالة الاجتماعية، قبل إصدار القرارات الاقتصادية الاخيرة، والتى تمثلت في تعويم الجنية وتطبيق القيمة المضافة وقرارات المجلس الأعلى للاستثمار والتى تقدم حزمة من الإعفاءات الضريبية، قد توثر سلبا على عوائد الدولة.

وأشارت، خلال دراسة اعدها المركز حول التأثيرات الإيجابية والسلبية للقرارات الاقتصادية، أن 1،3 مليون فرد سقطوا تحت خط الفقر خلال أخر عامين، ولا يمكن للبرامج الحماية التقليدية التي تبعها الحكومة أن تحمي المواطنين من تبعيات الإجراءات الصعبة التي اتبعتها الحكومة، قائلة: «برنامج تكامل وكرامة، برنامج وقتى يسعى لتحسين حياة الفرد ولكن في نفس دائرة الفقر ولا تعمل على خروجه منها، موضحة أن «نظرة الحكومة لبرماج الحماية منقوصة».

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة

المصدر : المصرى اليوم

المصرى اليوم

إخترنا لك

0 تعليق