«الخضر» يجمع المال لإعادة فرز أصوات «الرئاسة».. وCNN: هل تنقلب نتائج أمريكا؟

«الخضر» يجمع المال لإعادة فرز أصوات «الرئاسة».. وCNN: هل تنقلب نتائج أمريكا؟
«الخضر» يجمع المال لإعادة فرز أصوات «الرئاسة».. وCNN: هل تنقلب نتائج أمريكا؟

تحت عنوان: «(الخضر) يجمعون المال لإعادة فرز الأصوات.. هل تنقلب نتائج أمريكا؟»، كتبت شبكة CNN الأمريكية على موقعها الإلكتروني، الخميس، بشأن الانتخابات الرئاسية في الولايات المتحدة.

وذكرت CNN أنه «يبدو أن الستار قد لا يُسدل قريبا على الانتخابات الرئاسية الأمريكية ونتائجها، إذ بعد التقارير حول نتائج أبحاث عدد من خبراء أنظمة الكمبيوتر والتي زعمت وجود أدلة على (تلاعب أو قرصنة) طال أصوات الناخبين بعدد من الولايات، بدأ حزب الخضر ومرشحه الرئاسي، جيل ستين، بجمع الأموال لتغطية تكاليف إعادة فرز الأصوات بـ3 ولايات».

ولفتت إلى أن حزب الخضر وجّه دعوة عبر الموقع الرسمي لحملته طالب فيها بجمع مبالغ تكفي لتمويل فرز الأصوات مجددا في ولايات ويسكونسن وميتشيغن وبنسلفانيا، وقد جمعت الحملة حتى الآن ما يكفي لتمويل العملية في الولاية الأولى التي ينتهي موعد الحملة فيها الجمعة. في حين أن المهلة لميتشيغن تنتهي الاثنين، بينما تستمر مهلة بنسلفانيا حتى الأربعاء.

وقال ديفيد كوب، مدير حملة حزب الخضر، في تعليق على صفحته بموقع فيسبوك: «خلال الساعات الماضية ظهرت العديد من التقارير المثيرة للقلق من خبراء ومتخصصين في مجال المعلوماتية حول إمكانية وجود اختراقات أمنية طالت نتائج التصويت في البلاد».

وتأتي دعوة حزب الخضر في وقت قد تستفيد في كلينتون من إعادة الفرز، خاصة وأن الأرقام تُظهر تقدمها على مستوى التصويت الشعبي بواقع مليوني صوت على ترامب حتى الآن، الأمر الذي زاد من ضغط الليبراليين باتجاه إعادة احتساب الأصوات ومعرفة ما حصل يوم الاقتراع، حسب CNN.

ولا يزيد الفارق في الأصوات بين كلينتون وترامب بولاية ويسكونسن مثلا عن 27 ألف صوت، في حين أن الفارق في بنسلفانيا يصل إلى 60 ألف صوت، بينما مازالت عمليات الإحصاء النهائي جارية في ميتشيغن.

وكانت مجموعة تضم عددا من المتخصصين بعلوم الكمبيوتر قد وجهت بعد دراسة متأنية لنتائج الانتخابات الرئاسية النصيحة للمرشحة الديمقراطية الخاسرة، هيلاري كلينتون، دعوها فيها إلى طلب إعادة إحصاء أصوات الناخبين في ثلاث ولايات نتيجة العثور على قرائن تدل على تلاعب أو قرصنة لها.

وقال المصدر الذي تحدث لـCNN إن «المتخصصين عثروا على أدلة تشير إلى (تلاعب أو قرصنة) في نتائج ولايات ويسكونسن وميشيغن وبنسلفانيا، وقد قدموا نتائج التحقيقات إلى كبار مساعدي كلينتون.

ونقلت عن متخصصين وعلى رأسهم ألكس هالدرمن، مدير مركز جامعة ميتشيغن لعلوم أمن الكمبيوتر، قوله إنهم عثروا على أدلة تشير إلى أن نتائج التصويت لكلينتون بشكل عام كانت في الولايات التي تعتمد التصويت الإلكتروني أدنى منها في الولايات التي تعتمد التصويت بالأوراق بنسب تصل إلى 7 في المائة، مرجحين أن يكون الأمر ناجم عن عملية قرصنة.

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة

المصدر : المصرى اليوم

المصرى اليوم

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى رباط عنق أسود من فضلك