ماجد أبوشمالة القيادى المفصول من «فتح»: مؤتمر الحركة «غير شرعي» (حوار)

ماجد أبوشمالة القيادى المفصول من «فتح»: مؤتمر الحركة «غير شرعي» (حوار)
ماجد أبوشمالة القيادى المفصول من «فتح»: مؤتمر الحركة «غير شرعي» (حوار)

قال النائب المفصول من حركة فتح، ماجد أبوشمالة، الموالى لتيار محمد دحلان، إن ما يحدث في رام الله من خلال المؤتمر السابع «حفلة غير شرعية»، مشيرًا في حوار لـ«المصرى اليوم»، إلى أن هناك مقترحا لعقد مؤتمر مواز للمؤتمر السابع في إحدى الدول العربية، متمنيًا أن يكون في القاهرة. وإلى نص الحوار:

■ ما هدف ورؤية المؤتمر السابع؟ هل سيعمق الانقسام، أم سيشكل قيادة جديدة؟

- هذا المؤتمر إقصائى من الدرجة الأولى، وعبارة عن «حفلة» والهدف منه هو إيصال رسالة من «أبومازن» للدول العربية والأجنبية أن «فتح» على ما يرام.

■ علام تبنى تصريحاتك؟

- اذهب لأى مركز استطلاع وقم بعمل تصويت وسترى رأى الناس في «أبومازن»، وسترى كيف أوصل هذا الرجل حركة فتح إلى الهاوية، وكيف أحدث الهوة بين الضفة وغزة، فهو لا يجلب لنا إلا الانقسام.

■ النائب أشرف جمعة لوح بعقد مؤتمر مواز بقيادة دحلان إذا تم المؤتمر، كيف يتم ذلك؟

- تلويحه يحمل بعض الحقيقة، فنحن نقترح عقد مؤتمر مواز، ونقترح فكرة اجتماع يضم أعضاء لجنة مركزية ومجلس ثورى وبعض القيادات في غزة والضفة لإعلاننا رفض ما يحدث في رام الله.

■ إذاً، أين يمكن أن يعقد هذا الاجتماع أو المؤتمر إن صح القول؟

- في أماكن عدة، لكننا نأمل أن يكون في القاهرة، لكننا ننتظر موافقة بعض الكوادر لنستأذن الدولة التي ينعقد بها سواء الاجتماع أو المؤتمر.

■ هل سيتم إذن إعلان انشقاق أو تنظيم جديد أو أي مسمى آخر لـ«دحلان»؟

- لا، ليس انشقاقا لأننا لسنا عسكريين وننتمى لحركة «فتح»، ولكن لتوحيد الصفوف، فكل حزب في أي دولة في العالم يلملم نفسه من أجل التفاف الشعب حوله، ولكن للإعلان بأن ما يحدث في المؤتمر السابع غير شرعى وعبارة عن «حفلة» ولفضح سياسات المؤتمر.

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة

المصدر : المصرى اليوم

المصرى اليوم

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى رباط عنق أسود من فضلك