أخبار عاجلة
شروط القاهرة والرياض تؤجل انهاء الخلافات -
إزالة 279 منزلاً وتعويض أصحابها برأس غارب -

«العجاتى» يهاجم «الاستعلامات».. ومطالب بإقالة السفير المصرى بجنيف

«العجاتى» يهاجم «الاستعلامات».. ومطالب بإقالة السفير المصرى بجنيف
«العجاتى» يهاجم «الاستعلامات».. ومطالب بإقالة السفير المصرى بجنيف

هاجم المستشار مجدى العجاتى، وزير الشؤون القانونية ومجلس النواب، الهيئة العامة للاستعلامات، وقال إنها تحتاج لإعادة تنظيم، وإنه سيتم رفع توصيات بالأمر إلى المهندس شريف إسماعيل، رئيس مجلس الوزراء.

وأضاف، فى كلمته باجتماع لجنة حقوق الإنسان بمجلس النواب، الثلاثاء، أنه كمواطن لا يشعر أن لتلك الهيئة وجودا فى الخارج، خاصة أن الجماعة الإرهابية تسيطر على الإعلام بالخارج، ولابد من تفعيل دور السفارات لمواجهة الأمر، كما أن الهيئة الوطنية للإعلام ستحل محل اتحاد الإذاعة والتليفزيون، وسيتم إغلاق قنوات ودمج أخرى فى ضوء إعادة الهيكلة.

وتابع العجاتى: «هناك ضرورة لتسويق (البضاعة الجيدة)، التى تمتلكها مصر فى مجال حقوق الإنسان، خاصة أن هناك 10 مشروعات قوانين مُعَدَّة فى هذا الشأن، ومصر من الدول القليلة التى تسعى للانضمام إلى الاتفاقيات المتعلقة بحقوق الإنسان، وهناك دول أوروبية صنَّفت جماعة الإخوان جماعة إرهابية، ولم نُسَوِّق ذلك، وعلينا التنسيق من أجل التسويق الجيد لجميع ما تنجزه الدولة فى ملف حقوق الإنسان».

فى سياق آخر، هاجم النائب علاء عابد، رئيس لجنة حقوق الإنسان، سفير مصر بجنيف، وقال: «دوره سلبى جدا فى الدفاع عن مصر، ولا يؤدى دوره الوطنى على الإطلاق، والسفارة المصرية هناك غائبة قولا وفعلا، وأثناء زيارة وفد البرلمان المصرى لجنيف لم يقدم السفير أى مساعدة لنا، خصوصا فيما يتعلق بتسهيل مهمتنا بشأن الدفاع عن مصر، وعلى العكس نجح السفير مختار عمر، مساعد أول أمين عام الاتحاد البرلمانى الدولى، كبير المستشارين بالاتحاد، والذى تولى مهمة استقبال الوفد المصرى، فى تسهيل وترتيب جميع اللقاءات الخاصة بالوفد باتحاد البرلمان الدولى».

وطالب «عابد» بإقالة السفير المصرى فى جنيف فورا، قائلا: «اللجنة رفعت مذكرة إلى الدكتور على عبدالعال، رئيس مجلس النواب، ووزارة الخارجية، تتضمن جميع الأمور السلبية التى يقوم بها السفير».

وقال النائب محمد الغول، وكيل اللجنة: «سافرت خلال عامى 95 و96 إلى أوروبا، واكتشفت أن الأوروبيين يعتبرون حرب أكتوبر مجرد تمثيلية بين الرئيس الراحل أنور السادات ورئيس مجلس الوزراء الإسرائيلى الأسبق، مناحم بيجين، تمهيدا لعقد معاهدة السلام برعاية أمريكية، وللأسف انغلقنا على أنفسنا فى مصر، فى مقابل أن الجماعة الإرهابية فى مصر تحجز فترات زمنية بالإعلام الغربى لتصدير أفكار سلبية ضد البلد».

وشددت النائبة مارجريت عازر، عضو لجنة حقوق الإنسان، على أن السفير المصرى فى جنيف تصرف بشكل غير لائق مع النواب، وله توجهات أخرى. وطالبت النائبة بقناة إعلامية لمصر فى الخارج لنقل وتوضيح الحقائق.

وأضافت: «عندما تذهب إلى أى مكان تجد قناة الجزيرة، فى حين أن لدينا إعلاما ليس صغيرا، ويمتلك قدرات وإمكانيات يجب استخدامها!»، بينما طالبت النائبة سولاف درويش، عضو اللجنة، بهيكلة قطاع الإذاعة والتليفزيون، ودمج بعض القنوات.

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة

المصدر : المصرى اليوم

المصرى اليوم

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى رباط عنق أسود من فضلك