أخبار عاجلة
غلق طريق الصعيد الشرقي بسبب الضباب -
الجروان : فلسطين ستظل قضية العرب المركزية -

تشخيص وعلاج لمن يقرأ! (2-2)

تشخيص وعلاج لمن يقرأ! (2-2)
تشخيص وعلاج لمن يقرأ! (2-2)

ومن أهم ما ذكره فى هذا الحوار، الذى يكشف أسوأ ما فينا، هو حديثه عن الفساد وكيف نفتقد الجدية فى محاربة الفساد حتى الآن. والأخطر هو عدم الجدية فى التعامل مع هذا الفساد.. وبعيداً عن مشاكله مع البنوك يتحدث الدكتور بهجت عن دور البنوك فى إنقاذ هذه المصانع.. وكيف ترفض إقراضها من أجل الإنقاذ.. رغم أن فى إحياء هذه المصانع خطة متكاملة للحد من الاستيراد وأيضاً لتوفير فرص العمل.

وقالها بكل صراحة: نحن لا نعرف الأولويات.. ومشكلتنا هى سوء التخطيط وأن علينا استكمال المشروعات القائمة.. قبل البدء فى أى مشروعات جديدة.. ويرى أن فى مقدمة مشاكلنا تأتى قضية التعليم وأن تسير مرادفة لها خطة لتحويل العمالة إلى ما تحتاجه سوق العمل بالفعل. وهذا يدفعنا إلى برامج متقدمة لإعادة تأهيل العمالة المصرية لأنها هى القوة الضاربة - ومن عندى أضيف - فى الخارج.. كما فى الداخل.. ولاحظوا أن الدول الشقيقة التى كانت تطلب العمالة المصرية من حملة المؤهلات لم تعد تطلب هذه النوعية، بل تجرى وراء العمالة الفنية الماهرة وقد تنبهت لهذه السياسة بنجلاديش والهند وباكستان.. وحتى الفلبين.. ولا ننسى هنا حكاية التمريض، والهدف هنا هو إعادة دورنا كمورد حيوى للعمالة الفنية إلى دول الخليج!!

■ ■ وإذا كان أحمد بهجت قد ضرب مثلاً بالخلل فى قضية المساكن وكيف أن الأصل فيها هو «شقق للإيجار» فلماذا تدخل الدولة بائعة لسكن بالتمليك، وقال إن هناك ظلماً شديداً فى قضية إيجارات المساكن القديمة.. وكيف أن كل عمارة إيجارها بالكامل - وهى على النيل - هو 27 جنيهاً، بينما الإيجار الحقيقى يجب أن يكون 10000 جنيه كل شهر. وتلك قضية حيوية.

■ ■ ودون أى تجريح قال رأيه فى العاصمة الإدارية.. وما أولوياتها.. وكيف يجب أن تأتى قبلها قضية التعليم.. وأعاد إلى ذاكرتنا الكتاب - أو الدراسة القيمة - التى أعدها ونشرها الدكتور حسام بدراوى «التعليم.. الفرصة للإنقاذ» طريقاً إلى النهضة!!

أم يا ترى مازلنا أمة لا تقرأ.. وإذا قرأ بعضنا لم يفهم!! واعذرونى إن أسأت التعبير فالقلب مجروح.. وما أوجع القلب المجروح حزناً على الوطن.

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة

المصدر : المصرى اليوم

المصرى اليوم

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق مسؤولون أمريكيون: ضربة بطائرة دون طيار تقتل متشددًا مرتبطًا بهجوم «شارلي إبدو»
التالى رباط عنق أسود من فضلك