أخبار عاجلة
اخبار السعودية اليوم - معركة الأباطرة الثلاثة -

أهم شخصية فى مصر

أهم شخصية فى مصر
أهم شخصية فى مصر

(1)

مع نهاية كل عام تنشط الصحف ووسائل الإعلام المختلفة فى عمل قوائم، لأهم شخصيات العام، أهم الأحداث، أهم الكوارث الطبيعية.. إلخ، وقائمة مجلة بيبول الأمريكية لأهم 100 شخصية تعد الأكثر شهرة وجاذبية للقراء وتعتمد على مجلس تحريرها فى الاختيار، هناك قوائم أخرى يتم فيها الاستعانة بسياسيين وأكاديميين وكتاب وفنانين، فى كل الحالات يتم وضع معايير للاختيار، هناك قوائم تضع معيار الشعبية فى المقدمة، وتشارك القراء فى هذا الاختيار، وهناك من يجعل عنصر النفوذ والتأثير على أكبر عدد من البشر معيارا بغض النظر عن كونه سلبيا أو إيجابيا (يمكن اختيار ديكتاتور مستبد)، الريادة والإبداع، أحداث تغير يمس الناس ويحسن حياتهم مثل الاختراعات والتطبيقات الذكية يمكن أن يكون معيارا، فى كل الأحوال يجب أن تكون معايير الاختيار واضحة.

(2)

مقالى هذا، ليس سوى خواطر حول الموضوع الأكثر جاذبية فى هذه الفترة، خاصة أننا اقتربنا من نهاية 2016، أعتبره جلسة عصف بينى وبين القراء، لا ينتهى عند حدود آخر كلمة فى المقال، ولكن بعد أن تطوى الجريدة، تفكر فيه وأنت تعد فطورك أو أثناء ذهابك للعمل، أو فى لحظات الاسترخاء قبل أن يغلبنا النعاس، عندما خطر فى بالى فكرة المقال، وجدت أن الأمر يحتاج لمراجعة أهم أحداث مرت على المصريين خلال العام، على سبيل المثال قبل انتخابات مجلس الشعب، كان يمكن اختيار توفيق عكاشة ضمن أهم الشخصيات فى مصر طبقا لمعيار التأثير فى الشارع، فالرجل كان له متابعين بالملايين، ولو أردنا الدقة حواريين يصدقون نبوءاته التى كانت تتحقق ولو بعد حين، كان أشبه بالساحر أو المنجم فى بلاط السلطان، لكن بعد إسقاط عضويته فى مجلس النواب فى مارس الماضى، توارى الرجل عن الأنظار وكأنه كان شبحا، ونساه الحواريون وتحلقوا حول غيره من سحرة الإعلام. إذن الرجل لم يكن له نفوذ حقيقى ولا قوة تأثير نابعة من شخصيته، فى المقابل نجد تأثير الدكتور البرادعى حاضرا رغم الغياب، تغريداته يتابعها الملايين، ولكن هنا يقفز سؤال فى ذهنى: هل البرادعى غيّر فى حياة المصريين؟ الفترة التى قضاها فى مصر بعد الثورة تجيب بالنفى، وأعتقد أن غيابه عن مصر هو الذى يجعله حاضرا، المستشار هشام جنينة والدكتورة منى مينا، هل يمكن أن نضعهما ضمن القائمة، تصريحاتهما هى البطل، لأنها جاءت عكس التيار، فهل يكفى ذلك؟

(3)

اختيار وظيفة ضابط الشرطة باعتباره من الشخصيات الأكثر نفوذا على المصريين، طبقا للحوادث المؤسفة التى تعرض لها مواطنون فى أقسام البوليس، الفنانة زينة ومخاصمتها لأحمد عز أمام القضاء، عزيمتها التى لم تلن فى الدفاع عن نسب طفليها ونجاحها فى قنص حكم فى صالحها، سيكون له تأثير كبير مستقبلا، كل رجل مصرى سيفكر مرتين قبل أن يبدأ علاقة غير رسمية مع امرأة، فهو يدرك الآن أنه سيتحمل جزءا من نتائج هذه المغامرة العاطفية التى كان يدخلها من قبل دون قلق من التبعات أو المسؤوليات، فرفيقته هى التى كانت تتحمل كل الوزر والعار والمسؤولية ونظرة المجتمع السيئة لها. إبراهيم عيسى، أحمد موسى، عمرو أديب وغيرهم من نجوم الفضائيات، تأثيرهم على المصريين يؤهلهم للقائمة، فى المقابل نجد باسم يوسف، الذى واجه حملة خالد صلاح ضده بهاشتاج كان له دوى كبير، كيف نقيس أهمية باسم وتأثيره على المصريين، الجمعيات الخيرية التى تخدم الفقراء، مجدى يعقوب وجهده المقدر، أهم شخصية سياسية معارضة، هل يمكن اختيار خالد على لموقفه العملى من قضية تيران وصنافير، من هو أهم كاتب، صحفى، فنان، مخترع (غير عبعاطى كفتة) مبدع، رجل أعمال، رجل صناعة، سمسار، كان له تأثير ونفوذ فى مصر بأفعاله خلال العام الذى قارب على لفظ أنفاسه الأخيرة.

(4)

فى ختام المقال، الذى أرجو أن يبقى النقاش حوله بيننا موصولا عبر إيميلى الخاص أو صفحتى على الفيس بوك، أعتقد أن رئيس الجمهورية، بغض النظر عن من يجلس فى قصر الاتحادية، يعد الشخصية الأكثر تأثيرا فى حياة المصريين، خاصة أن الحكومة المصرية ومؤسسات الدولة التنفيذية تسير وفق توجيهاته وطبقا لرؤيته.. فهل تشاركنى الرأى؟ فى انتظار اختياركم للشخصيات الأكثر نفوذا وأهمية فى مصر مع ذكر معيار الاختيار.

[email protected]

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة

المصدر : المصرى اليوم

المصرى اليوم

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق تحطم طائرة سوخوى روسية اثناء هبوطها على حاملة طائرات فى البحر المتوسط
التالى رباط عنق أسود من فضلك