Propellerads

الشرطة الإسرائيلية تبدأ إخلاء بؤرة عمونا الاستيطانية العشوائية في الضفة الغربية

بوابة الشروق 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة
باشرت قوات الأمن الإسرائيلية، صباح اليوم الأربعاء، عملية إخلاء بؤرة عمونا الاستيطانية العشوائية في الضفة الغربية المحتلة من المستوطنين، التي أصبحت وسط معركة قضائية وسياسية منذ سنوات.

وصعد مئات من رجال الشرطة الذين يبدون غير مسلحين إلى أعلى التلة التي تقع عليها بؤرة عمونا القريبة من مدينة رام الله، لإجلاء 200 إلى 300 مستوطن تطبيقا لأمر قضائي صادر عن المحكمة العليا الإسرائيلية التي أمرت بإخلاء البؤرة بسبب إقامتها على أراض فلسطينية خاصة.

ووصل عشرات من المستوطنين المتطرفين للتضامن مع مستوطني عمونا، وبدأ بعضهم إلقاء الحجارة على الصحفيين وشرطة حرس الحدود.

وأكدت الشرطة الإسرائيلية، أنها دخلت في حوار مع المستوطنين ليل الثلاثاء، لضمان "الإخلاء السلمي، للإيفاء بتعهداتهم للمحكمة العليا"، في إشارة إلى اتفاق تم التوصل إليه لإعادة نقل مستوطني عمونا إلى منطقة مجاورة.

وقالت الشرطة في بيان، إن "الشرطة ستعمل جاهدة لتنفيذ الإخلاء دون استخدام القوة".

ويعتبر المجتمع الدولي والأمم المتحدة كل المستوطنات في الأراضي الفلسطينية المحتلة غير قانونية إلا أن إسرائيل تفرق بين المستوطنات التي توافق عليها وتلك التي تقام عشوائيا.

المصدر : بوابة الشروق

بوابة الشروق

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق